قتيل وإصابة بإطلاق نار داخل كنيسة في الولايات المتحدة

  • دوليّات
قتيل وإصابة بإطلاق نار داخل كنيسة في الولايات المتحدة

قتل شخص وأصيب آخر بإطلاق نار داخل كنيسة تابعة لطائفة المورمون في مدينة فالون بولاية نيفادا الأمريكية.

وقال رئيس قسم الشرطة في مدينة فالون بالولاية كيفن غاهمان: "مطلق النار جون كيلي أوكنور (48 عاما)، في عهدة الأمن.. المتهم سار إلى كنيسة – المسيح وقديسي الأيام الأخيرة – في مدينة فالون، وبدء بإطلاق النار".

وبحسب وسائل إعلام محلية، فإن المتهم، عاد إلى منزله عقب إطلاقه النار في الكنيسة التي كان داخلها أكثر من 50 شخص، وتعقبته الشرطة التي ألقت القبض عليه بعد محاصرة منزله.

وأعلنت الشرطة، أن "الضحية هو تشارلس إي ميللر (61 عاما)، والشهير بـ(بيرت)، أم الشخص الآخر المصاب فلم يتعرف على هويته بعد".

وقال عمدة فالون كين تيدفورد في مؤتمر صحفي: "قلوبنا مع أولئك الذين فقدوا شخصا ما، وأولئك الذين كانوا في الكنيسة حيث وقعت المأساة"، فيما أكدت المتحدثة باسم المدينة كايتلين ريتشي، أن أوكنور، من رواد الكنيسة، وكان يحضر الصلوات قبل الحادث.

من جانبهم كتب النواب عن الولاية السيناتور كاثرين كورتيز ماستو والسيناتور دين هيلر، عبارات تعازي على "تويتر"، جاء فيها: "يجب أن تكون أماكن العبادة ملاذاً آمناً.. يجب أن ينتهي العنف المسلح في هذا البلد".

وكنيسة المورمون تختلف كثيرا عن باقي الكنائس المسيحية في الولايات المتحدة ولطالما أثارت الجدل بسبب تعاليمها المتزمتة، ويؤمن أتباعها بواجب التبشير خصوصا في صفوف الطوائف المسيحية الأخرى ويحاولون إقناعهم بالتحول للمورمونية. يبلغ عددهم في الولايات المتحدة أكثر من ستة ملايين شخص.

المصدر: Agencies