قتيل وجرحى في حادثة دهس قرب مسجد فينسبري بارك في لندن

  • دوليّات
قتيل وجرحى في حادثة دهس قرب مسجد فينسبري بارك في لندن

دهست سيارة فان يستقلها 3 شبان مجموعة من المصلين لدى خروجهم من مسجد فينسبيري بارك في لندن بعد أدائهم صلاة التراويح، ما أدى إلى مقتل شخص وجرح 10، حسب ما اعلنت الشرطة البريطانية التي قالت إنها تتعامل مع حادث كبير بشارع سيفن سيسترز.

واشارت الشرطة الى أنها اعتقلت الفاعل الذي يبلغ من العمر 48 عاماً وأمسك به مواطنون قبل اعتقاله، وأن المعلومات الأولية تشير إلى أنه "يميني عنصري معاد للمسلمين والمهاجرين".

من جهتها، ذكرت صحيفة الغارديان الاثنين أن شرطة مكافحة الإرهاب البريطانية انضمت إلى ضباط الشرطة لإجراء تحقيق في واقعة المسجد.

وذكر شهود عيان قرب المسجد لـ"سكاي نيوز عربية"أن 3 بريطانيين هاجموا المصلين الخارجين من المسجد بسيارة من نوع فان وتم توقيف أحدهم من جانب المصلين، فيما فر اثنان آخران من مكان الحادث.

وجرت عملية الدهس في منطقة يقطنها الجزائريون والصوماليون واليمنيون والبنغال ويوجد بها مسجدان، ورجح شهود عيان أن يكون دافع الحادث انتقاميا في رد فعل على هجوم لندن الأخير.

هذا وتحدثت صحيفة "الإيفنينغ ستاندرد" البريطانية عن وقوع حادثة طعن بالتزامن مع حادثة الدهس، إذ قفز مسلح يحمل سكينا من السيارة التي دهست المصلين وطعن شخصا واحدا على الأقل.

تيريزا ماي

وقالت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، الاثنين، إن مشاعرها مع جميع المصابين بعد أن دهست سيارة فان مصلين يغادرون أحد المساجد في لندن، واصفة الحادثة بأنه "حادث رهيب".

وذكرت ماي في بيان: "هذا حادث مروع  كل مشاعري مع أولئك الذي أصيبوا وأحبائهم وهيئات الطوارئ في الموقع".

من جانبه، قال زعيم حزب العمال البريطاني المعارض، جيريمي كوربين، إنه مصدوم بشدة من حادثة الدهس.

مجلس مسلمي بريطانيا

ودعا مجلس مسلمي بريطانيا، الاثنين، السلطات إلى تعزيز حماية المساجد، إثر قيام سيارة فان يستقلها 3 شبان بريطانيين بدهس المصلين بعد انتهائهم من أداء صلاة التراويح في مسجد دار الرعاية الإسلامية قرب مسجد فينسبري بارك شمالي لندن.

وأوضح في بيان أن سائق السيارة نفذ عملية الدهس عمدا.وأضاف المجلس أن حادثة الدهس هي أحد المظاهر العنيفة للإسلاموفوبيا، وأعنف مظاهر رهاب الإسلام في بريطانيا في الأشهر الأخيرة.   

 

المصدر: Kataeb.org