"قمة روحية" إسلامية ـ مسيحية في دار الفتوى قريبا

  • محليات

باشرت اللجنة الوطنية للحوار الاسلامي ـ المسيحي لقاءاتها مع رؤساء الطوائف الاسلامية ـ المسيحية في لبنان، تمهيدا لعقد القمة الروحية الأولى في عهد رئاسة الرئيس ميشال عون.
وزار وفد من اللجنة البطريرك الماروني بشارة الراعي ومفتي لبنان الشيخ عبداللطيف دريان ونائب رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبدالأمير قبلان، لهذه الغاية، وسيكمل الوفد جولته على المعنيين هذا الاسبوع.
وعلمت صحيفة «الأنباء» الكويتية أن التفاهم تم مبدئيا على عقد هذه القمة الروحية في دار الفتوى نهاية هذا الشهر، وغايتها تعزيز الوحدة الوطنية التي تجلت في انتخاب الرئيس ميشال عون وتشكيل حكومة سعد الحريري والتأكيد على المفاهيم الوطنية الثابتة عشية الانتخابات النيابية المقبلة، مع التشديد على اجراء هذه الانتخابات وسيصدر عنها بيان يتناول القضايا المحلية والإقليمية بما فيها قضية النازحين السوريين.

 

المصدر: الأنباء الكويتية