كحول اصطناعية قد تظهر في البلدان الغربية

  • صحة
كحول اصطناعية قد تظهر في البلدان الغربية

قد يتخلى الجيل القادم في البلدان الغربية تماما عن تناول الكحول التقليدية حيث ستحل مكانها أخرى اصطناعية، لا تترك آثار السكر في اليوم التالي لتناولها.

وتوصل دافيد نات، العالم والمستشار السابق في الحكومة البريطانية للشؤون الصيدلية، إلى هذا استنتاج حسب ما أوردته صحيفة "إنديبندنت" البريطانية.

وحسب العالم البريطاني فإن تأثير الكحول الاصطناعية على جسم الإنسان لن يختلف عن تأثير الكحول العادية. وأوضح قائلا: "بعد 10 أعوام أو 20 عاما، سيتخلى المجتمع الغربي تماما عن تعاطي الكحول".

ويرى العالم أن عملية تطور المشروبات الروحية ستشبه الانتقال التدريجي من السجائر العادية إلى السجائر الإلكترونية.

واستطرد دافيد نات قائلا: "تقتل الكحول البشر بكميات أكثر مما تقتلهم أمراض مثل من الملاريا والتهاب السحايا والسل وحمى الضنك. وإذا استطعنا استبدالها بشيء لا يتسبب بعدد كبير كهذا من الوفيات فذلك أمر جيد".

يذكر أن وسائل الإعلام البريطانية كانت قد أفادت في وقت سابق بأن العلماء اخترعوا مكونات وجبة إفطار تساعد في التخلص من الشعور بتأثير الخمور في صباح اليوم التالي لتناولها.

المصدر: Russia Today