كركلا من قصر بعبدا الى الصين وفرنسا واميركا وبريطانيا!

  • محليات
كركلا من قصر بعبدا الى الصين وفرنسا واميركا وبريطانيا!

عرض رئيس الجمهورية العماد ميشال عون مع رئيس مجلس القضاء الاعلى القاضي جان فهد، اوضاع السلطة القضائية وعمل المحاكم وقصور العدل وعددا من المواضيع التي تهم الجسم القضائي، ومنها مشروع موازنة 2018 وتحديد الحد الاقصى للمنح والمساعدات المدرسية والتعليمية في ما خص القضاء الوارد فيها، اضافة الى مشروع سلسلة الرتب والرواتب الموجود في وزارة المال.

واشار القاضي فهد الى انه اطلع الرئيس عون على مشاركته في مؤتمر سيعقد في دكار عاصمة السنغال في 1 و 2 آذار المقبل، حول "دور المحاكم العليا في الوقاية من الارهاب ومكافحته"، وكذلك مشاركته في "مؤتمر فيينا" حول "اطلاق الشبكة العالمية لنزاهة القضاء في 9 و 10 نيسان المقبل، حيث سيكون للبنان كلمة فيه بعد ان نفذ مجلس القضاء الاعلى جميع الخطوات الرامية الى تعزيز نزاهة القضاة الواردة في اتفاقية الامم المتحدة لمكافحة الفساد.

ولفت القاضي فهد الى ان مجلس القضاء "سوف يطلق هذه السنة احتفالات بمئوية محكمة التمييز، وسيقام احتفال بحضور الرؤساء الاوائل للمحاكم العليا العربية والرؤساء الاوائل للمحاكم العليا في الدول الفرانكوفونية وفي بعض الدول التي تم توقيع اتفاقيات توأمة معها.

الى ذلك، شهد قصر بعبدا سلسلة لقاءات سياسية واجتماعية، فاستقبل الرئيس عون النائبة بهية الحريري، واجرى معها جولة افق تناولت الاوضاع العامة في البلاد، وفي صيدا والجنوب خصوصا.

 وفي قصر بعبدا، الفنان عبد الحليم كركلا على رأس وفد من "فرقة كركلا اللبنانية"، الذي اطلع رئيس الجمهورية على النشاطات التي تقوم بها الفرقة خارج لبنان، والتي "تستهلها بزيارة الى الصين لتقديم اوبريت "طريق الحرير" على اهم مسرح للاوبرا في العالم، يتسع لما يزيد عن 4 الاف مشاهد. كذلك ستقدم الفرقة اوبريت "الف ليلة وليلة" في قصر المؤتمرات في باريس، على ان تنتقل بعد ذلك الى الولايات المتحدة الاميركية وبريطانيا لتقديم عروضها الفنية".

وهنأ الرئيس عون عبد الحليم كركلا على "الابداعات الفنية التي تقدمها فرقته وحضورها الدولي الذي يرفع اسم لبنان والفنانين عاليا"، منوها ب"مسيرتها وأعمالها الراقية التي تحاكي تاريخ لبنان وحضارته"، متمنيا لكركلا "كل التوفيق في عروضه العالمية"، داعيا إياه إلى "المزيد من العطاء والابداع الذي يحمل بصماته المميزة وأسلوبه الفني الرفيع".

وختم بالقول: "إن لبنان يغتني بفنانيه ومثقفيه وعلمائه، فهم صورة وطن متجذر في العالم بما ينشره أبناؤه من ذاتهم وابداعهم".

المصدر: Kataeb.org