لارا سعادة من بروكسل: الاتحاد الاوروبي يمكنه ان يلعب دورا في تقليص عدد المجندين من لبنان للقتال في سوريا

  • محليات

شاركت مستشارة رئيس حزب الكتائب المحامية لارا سعادة في المؤتمر الذي تنظمه مؤسسة كونراد أديناور الألمانية في بروكسل حول مواجهة ومنع التطرف في أوروبا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
وتضمّن المؤتمر لقاءاتٍ ثنائية مع عدد من المسؤولين في الإتحاد الأوروبي عن برامج مكافحة الإرهاب إضافةً إلى مسؤولين في الشرطة الفدرالية البلجيكية عن التصدي للحركات المتطرفة العنيفة في حي المولنبيك.
كما اطّلع الوفد المشارك على برامج إعادة تأهيل ودمج المقاتلين الأجانب العائدين من سوريا في المجتمع البلجيكي.
وقد سلّطت سعادة الضوء خلال هذه اللقاءات على الدور الذي يمكن أن يلعبه الاتحاد الأوروبي في تقليص عدد المجندين من لبنان للقتال في سوريا إن كان من خلال برامج إصلاح وتحسين إدارة السجون وظروف الاحتجاز والمحاكمات العادلة، أو من خلال تحسين الظروف الإقتصاديةوالإجتماعية للشباب الأكثر عرضة للتطرف في القرى الفقيرة في شمال لبنان.
وسينتقل المشاركون إلى العاصمة الفرنسية يوم الأربعاء للتباحث مع برلمانيين فرنسيين في نتائج التحقيق بالاعتداءات الإرهابية التي تعرضت لها فرنسا عام ٢٠١٥.
يذكر أنّ النائب اللبناني باسم الشاب يشارك أيضاً في فعاليات المؤتمر إضافةً إلى برلمانيين وخبراء في قضايا التطرف والارهاب من تونس والمغرب والجزائر وليبيا والأردن وفلسطين.

 

المصدر: Kataeb.org