لجان المستأجرين في الصيفي... غانم: نرفض الظلم

  • محليات
لجان المستأجرين في الصيفي... غانم: نرفض الظلم

نفذت لجان المستأجرين في الأشرفية، فرن الشباك، عين الرمانة، طريق جديدة، بعبدا، المتن، كسروان، المزرعة، بيروت وكافة المناطق تجمعا امام بيت الكتائب المركزي في الصيفي، ثم عقدوا لقاء مع أمين عام حزب الكتائب رفيق غانم الذي اعلن ان الكتائب مع كل الناس التي تشعر بالظلم والتي لديها مطالب محقة، اكانوا مستأجرين او مالكين ام عمّالا أم موظفين أم اصحاب عمل، فقضيتنا كحزب هي كل مظلوم لديه حق، وهذه القضية يتبناها النائب سامي الجميّل وحزب الكتائب، مشيرا إلى أننا اعتصمتا في مكب النفايات لأننا نريد المحافظة على صحة الناس وحاربنا قانون الموازنة الذي يتضمن ضرائب تشكل عبئا عليكم وواجهنا الدولة والسلطة وتبنى الجميع مطالبنا. اما بالنسبة الى الصفقات اكان في النفايات ام الكهرباء فهي قضيتنا، فنحن نتبنى كل القضايا الإجتماعية التي تمسّ بمصلحة المواطن وبحياة وبمعيشة الإنسان اللبناني، مؤكدا أننا مع اصحاب الحق ولهذا فإن مواقفنا في مجلس النواب تنطلق من هذه القناعة، اي رفض الظلم.

أضاف غانم: الدولة الآن تسكت ضميرها وهي من ظلمتكم جميعا، فهذا الموضوع يتطلب سياسة إسكانية عميقة وأناسا يخططون، ولكن للأسف السلطة لم تصل الى مستوى التخطيط لمراعاة امور الناس بل همّها كيف تبني القصور وهي لا تعيش هموم الناس.

وأشار إلى أننا نؤمن اننا نعيش في وطن يجب ان تكون فيه دولة وسلطة ترعى مصالح الناس وهذا ما نناضل من اجله، فنحن رفضنا وطن المزرعة، ودفعنا نحو ستة الاف شهيد، من اجل ان يعيش المواطن اللبناني حياة كريمة.

وكان رئيس تجمع المحامين تحدث داعياً للطعن وتعديل قانون الإيجارات وقال:"نحن هنا في بيت اللبنانيين جميعا من اجل موضوع اجتماعي وطني جامع وليس موضوعا سياسيا او طائفيا، ونوجه تحية لحزب الكتائب الذي طعن بالقانون اول وثاني مرة، كذلك الى كل النواب الذين طعنوا بالقانون ورفضوا ان يهجر المواطن اللبناني من بيته. وقال: قانون الإيجارات معلق لحين انشاء الصندوق ولقد تقدمنا لرئيس الوزراء الشيح سعد الحريري بمشروع قانون تعديلات على القانون بعدم انشاء الصندوق الذي سيكلف اضغاف موازنة سلسلة الرتب والرواتب، واقتراح التعديلات التالية: تخفيض بدل الإيجار الى واحد ونصف بالمئة، تحديد تعويض ثابت ب 50 بالمئة دون تناقص، تحديد خطة سكنية طارئة. وهذا الأمر برسم الدولة اللبنانية القوية التي استشهد من اجلها الشيخ بشير والشيخ بيار الجميّل، فهناك اكثر من مليون مستأجر لبناني على الأراضي اللبنانية، وهناك العديد من التحقيقات الأجنبية التي تقول بأن بيروت ستفرغ من ابنائها ومن سكانها الأصليين، ونحن كلجان مستأجرين نرفض ان يؤول مصير اي عائلة الى الشار.

 وقدم المحامي زخور اقتراح التعديل الى الأمين العام للحزب رفيق غانم.

المصدر: Kataeb.org