لقاء انتخابي تحضيري في البترون

  • كتائبيات

حذر عضو كتلة نواب الكتائب النائب سامر سعادة من مغبة تضييع الوقت و عدم اقرار قانون انتخابات جديد و عصري يراعي صحة التمثيل ووحدة المعايير بين الناخبين.واعتبر ان  الكتائب غير متمسكة  بقانون واحد بل هي منفتحة على اي قانون جدي شرط الا يكون اقصائيا و مفصل على حساب جماعة او اخرى.

موقف النائب سعادة جاء خلال لقاء تحضيري في بلدة جران قبيل اطلاق الماكينة الانتخابية البترونية  في حضور نائب الامين العام الرفيق بشير مراد،  عضو المكتب السياسي الرفيق منير الديك ، رئيس مجلس الشورى الرفيق ابراهيم ريشا ، نائب رئيس مجلس الشورى الرفيق جورج شاهين ، مستشار رئيس الحزب الرفيق ميشال خوري ، رئيس مجلس الدراسات و الابحاث الرفيق جوزيف شليطا ، رئيس مصلحة الانتخابات الرفيق رالف صهيون ،  نائب رئيس مجلس الاعلام ومدير موقع kataeb.org الرفيق جيلبير رزق ورئيس اقليم البترون الرفيق  ارز فدعوس واعضاء اللجنة التنفيذية للاقليم و المجلس الاستشاري للاقليم و  رؤساء الاقسام الكتائبية.

بدوره  شدد رئيس الاقليم على اهمية ان نبقى صادقين مع انفسنا و على اهمية التواصل مع الناس للحصول  على ثقتهم. 

و بينما أوضح  نائب الامين العام بشير مراد اسس العمل الحزبي في المرحلة المقبلة انطلاقا من استراتيجية الحركة الحزبية البناءة و ارتباطها بالانتخابات النيابية المقبلة، شرح رئيس مصلحة الانتخابات رالف صهيون  التقنيات الحديثة التي ستعتمدها الماكينة الكتائبية و نظم عملها.

المصدر: Kataeb.org