لمن صوّت النجوم في جائزة أفضل لاعب في العالم؟

  • رياضة
لمن صوّت النجوم في جائزة أفضل لاعب في العالم؟

حفل الفيفا الذي شهد فوز البرتغالي كريستيانو رونالدو بجائزة أفضل لاعب في العالم شهد مفارقات غريبة في عملية التصويت التي منحت رونالدو الجائزة الفردية الأهم هذه السنة.

 

نسبة كريستيانو رونالدو الكبيرة

أن يحصد رونالدو جائزة أفضل لاعب في العالم 2017 لم يكن ذاك الأمر الغريب أو المفاجئ، خاصة وأنّ كريستيانو فاز بلقبي الدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا مع ريال مدريد هذه السنة، لكن الفارق الذي اجتاز به ميسي هو ما شكّل صدمة لعشاق برشلونة وقائد الأرجنتين.

وجمع رونالدو أكثر من ضعف ما جمعه ميسي من تصويت قادة المنتخبات ومدربيها ومجموعة من الإعلاميين حول العالم، إذا وصلت نسبته إلى 43.16 بالمئة، ثم ميسي19.25 ونيمار 6.97.

 

لمن ذهبت أبرز الأصوات العربية؟

أصوات أبرز قادة المنتخبات العربية ذهبت معظمها للدون رونالدو، ووفقاً للترتيب الأبجدي الذي نشره فيفا صوّت رايس مبولحي (الجزائر) لرونالدو أولاً ثم بوفون وثالثاً ميسي، وعصام الحضري (مصر) ومحمد قاصد (العراق) إلى رونالدو ونيمار وميسي توالياً، عامر شفيع (الأردن) رونالدو ثم ميسي ثم بوفون وحسن معتوق (لبنان) لرونالدو ثم ميسي ثم نيمار.

مهدي بنعطية (المغرب) اختار بوفون ثم ديبالا ثم رونالدو، عبد اللطيف البهداري (فلسطين) بوفون ثم رونالدو ثم إنييستا، حسن الهيدوس (قطر) لكل من رونالدو ونيمار وبوفون، وفراس الخطيب (سوريا) اختار ميسي ثم نيمار ثم راموس، وصوت أيمن المثلوثي قائد تونس إلى رونالدو ونيمار وبوفون.

 

أصوات الزملاء؟

غودين قائد منتخب أوروغواي صوّت لكل من مواطنه سواريز ثم الفرنسي غريزمان زميله في أتلتيكو مدريد ثم لميسي، أما راموس زميل رونالدوفقد فضل زميله في ريال مدريد كريستيانو ثم ميسي ثم زميله الآخر في ريال لوكا مودريتش.

رونالدو نفسه بصفته قائد البرتغال اختار مودريتش ثم راموس ثم البرازيلي مارسيلو، أما ميسي ففضل اختيار سواريز ثم إنييستا ثم نيمار، داني ألفيش بصفته قائداً لمنتخب البرازيل لم يخرج كثيراً عن القاعدة فاختار نيمار ثم زميله السابق ميسي ثم رونالدو.

وفيما يتعلق بالألماني مانويل نوير فقد اختار كروس ثم ليفاندوفسكي ثم فيدال (زملاء بايرن ميونيخ ومنتخب المانيا)، ورد ليفاندوفسكي قائد بولندا باختيار نوير والتشيلي فيدال ثم رونالدو، فيما ذهبت أصوات قائد إيطاليا بوفون إلى رونالدو ثم ديبالا ثم مودريتش.

المصدر: beIN