لهذه الأسباب زيارة البطريرك بغاية الاهمية

  • محليات
لهذه الأسباب زيارة البطريرك بغاية الاهمية

أكد المطران سمير مظلوم أن زيارة البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي الى المملكة العربية السعودية بغاية الاهمية، قائلاً: "أهمية الزيارة تترجم بأنها انها الاولى لبطريرك ماروني إلى السعودية".

واضاف المطران في حديث لصوت لبنان 100.5 أن السعودية تستقبل جالية لبنانية كبيرة من كل الطوائف ساهموا ببناء المملكة والتواصل معها مهم في هذه المرحلة مشيرا غلى أن الراعي سيحمل هموم اللبنانيين وهموم المسيحيين في الشرق الاوسط.

مضيفا "كما ان الراعي سيشكر المملكة على استقبالها للبنانيين وسيحمل تمنيات الكنيسة المارونية بتوجّه الانتفتاح والعيش المشترك كما الاعتدال، خصوصا أن الدعوة تشكل علامة انفتاح من قبل المملكة في ظل ما يجري باسم الاسلام والضغوط الكبيرة التي وقعت عليهم جراء الاعمال الارهابية وتشويه صورة الاسلام وإظهاره بشكل بشع للعالم، وتعتبر الدعوة بداية جهود لإيقاف الذين يتغطّون بالاسلام ليقوموا بأعمال إرهابية.

وعما اذا كانت السعودية قد وضعت اي شروط لزيارة الراعي، شدد المطران مظلوم على أن البطريريك الماروني لا يتعرّض لشروط في زياراته لاي دولة، وهو سيذهب بلباسه وصليبه كونه رجل دين.

من ناحية أخرى، اعتبر أمين عام لجنة الحوار الإسلامي المسيحي الدكتور محمد السماك أن مبادرة المملكة العربية السعودية تؤكد أنها دولة اعتدال وتروج لثقافة الاعتدال الاسلامي وللانفتاح خصوصا وانها تأتي بعد مؤتمر واشنطن تحت عنوان حماية مسيحيي الشرق.

واضاف "توقيت السعودية في دعوة الراعي اتى في ظل الظروف الراهنة في المنطقة وهو اندفاع اسلامي لما تمثله السعودية، وخطاب البطريريك سيكون واحدا لبنانيا كونه رئيس مجلس البطاركة الكاثوليك في الشرق وله حيثية مميزة وأحسنت السعودية في توجيه الدعوة إليه فسوف يحمل رسالة لبنان".

وختم السماك بالقول "الرئيس عون بدأ انفتاحه بعد انتخابه رئيسا بزيارة السعودية وزيارة البطريرك تخدم القضية اللبنانية ولا تسيء على حزب الله ولا على اي كان".

المصدر: Kataeb.org

popup closePierre