ما لا يقل عن 90 مرشحاً باتوا في حكم المنتخَبين!

  • محليات
ما لا يقل عن 90 مرشحاً باتوا في حكم المنتخَبين!

في تطورات المشهد الانتخابي، تحدثت مصادر سياسية مطلعة عن احتمالات تتصل بتصعيد سياسي كبير في دوائر كبيرة أساسية في الأيام المقبلة، منها دوائر بيروت الثانية والشمال الثانية (طرابلس) وزحلة والبقاع الغربي وكسروان جبيل.

ولفتت المصادر الى ان الغالبيات الكبيرة في هذه الدوائر هي سنية ومسيحية بما يؤشر لدلالات بارزة ستكون معها المعارك في هذه الدوائر على جانب كبير من الاحتدام، علماً ان هذا الطابع يختلف بين دائرة وأخرى في ظل تحالفات متبدلة بين منطقة وأخرى.

وقالت إن ثمة أفرقاء سياسيين بدأوا يتعاملون مع الاستحقاق الانتخابي كأن معظم نتائجه صارت في حكم المبتوتة سلفاً الأمر، الذي سيزيد تعقيدات الأيام المتبقية عن موعد الانتخابات ويشعل مزيداً من التنافس والتصعيد السياسي في ظل تصاعد التوجس من اتجاهات سلطوية تسعى الى ممارسة مختلف أنواع الضغوط والوسائل لمنع تكبير أحجام انتخابية لبعض الجهات أو الخروج بالانتخابات على نحو يخدم أهدافها المستقبلية.

وأبلغت المصادر "النهار" ان ثمة معطيات واحصاءات يطرحها سرّاً بعض الجهات امام ديبلوماسيين اجانب وعرب يزعمون فيها ان ما لا يقل عن 90 مرشحاً لدى القوى السياسية والحزبية الكبيرة باتوا على الأقل في حكم "المنتخبين" مبدئياً من الآن ويبقى الهامش واسعاً لاستكمال الصورة النظرية للنتائج قبل 6 أيار.

لكن باب المفاجآت يبقى مفتوحاً في يوم الانتخاب في ظل عوامل محورية تتصل بنسبة المقترعين في كل من الدوائر الـ15، الأمر الذي يرهن الحاصل الانتخابي وحجم الصوت التفضيلي بهذا العامل الحاسم. 

المصدر: النهار