الكتائب اللبنانية - آخر الأخبار المحلية والعربية والدولية

هنري صفير: المؤامرة ضد لبنان ليست فقط بالحرب انما باغراقه في الدين

رأى أمين عام "جبهة الجمهورية الجديدة" المهندس هنري صفير، في بيان اليوم، ان "المؤامرة ضد لبنان ليست فقط بالحروب او بالحروب التي تدار على ارضه، انما ايضا من خلال اغراقه بالديون". وأشار صفير الى أنه "بعد اتفاق الطائف كان دين لبنان يقارب 400 مليون دولار فقط، وكان تقدير الخبراء العالميين ان تكلفة اعادة اعمار لبنان تقدر بنحو ملياري ونصف مليار دولار، والمستغرب ان قيمة الدين اصبحت اكثر بكثير من هذا الرقم". واذ اسف صفير الى "اننا ما زلنا حتى اليوم نبحث في اغراق لبنان بالديون"، قال: "الدول تدير الحروب الجزئية من خلال ادارة الديون في الدول الصغيرة"، مشددا على "ان كل استدانة هي انتقاص من السيادة اللبنانية، وحرية الارادة اللبنانية". واشار الى ان "الدول المانحة تتحكم بلبنان عبر التدخل في تركيب الحكومات فيه وتقسيمها"، معتبرا ان "كل ما يدور حول تنفيذ مقررات مؤتمر "سيدر" هو كناية عن استدانة واقتراض". واعتبر صفير "ان ظهور الخلافات بين الوزراء حول ملفات اساسية، قبل بدء العمل الحكومي، الى جانب طريقة التشكيل، سيأخذ البلد الى الهلاك". وختم: "ذهنية تقاسم الجبنة لا تسمح بتأليف فريق عمل انقاذي".

Advertise
Nametag