محليات

مواصلة التعاون بين بريطانيا ولبنان... باستثناء وزراء حزب الله

توقفت مصادر دبلوماسية غربية عند تصنيف بريطانيا لحزب الله، وقالت لـ"الشرق الأوسط" إن هذا القرار "لن يؤثر على التعاون مع الحكومة اللبنانية"، مشددة على أن علاقات لندن مستمرة مع الحكومة والرئاسة اللبنانية والبرلمان اللبناني، وهي "ملتزمة بمواصلة التعاون مع المؤسسات"، لكنها في الوقت نفسه، أكدت أن هذا التوجه القائم على استكمال العلاقات يُستثنى منه وزراء حزب الله في الحكومة. وإذ شددت المصادر على أن تعاون بريطانيا مع الجيش اللبناني مستمر، كذلك مع المؤسسات اللبنانية، وتنظر إلى لبنان على أنه يتمتع بسيادة كاملة، أكدت أن القرار البريطاني تجاه الحزب "لا يعني بأي حال أنه موجه ضد الطائفة الشيعية في لبنان"، علما أن برامج المساعدات البريطانية في لبنان لا تستثني أي طائفة من طوائفه.

Nametag
loading