مذبحة بمسجد الصالح في صنعاء

  • إقليميات
مذبحة بمسجد الصالح في صنعاء

ارتكتب ميليشيات الحوثي الإيرانية، الثلاثاء، مجزرة في جامع الصالح في صنعاء، غداة اغتيال الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح وعدد من أنصاره.

وأفادت مصادر "سكاي نيوز" في اليمن بأن الميليشيات قتلت بدم بارد حراس المسجد بعد استيلائها عليه.

ويعد الصالح أكبر مساجد اليمن التي بنيت في العصر الحديث ويقع قرب ميدان السبعين جنوبي العاصمة صنعاء، ويشمل أيضا كلية لتدريس القران وحدائق، وسمي بهذا الاسم نسبة إلى الرئيس المغدور صالح.

وكانت الميليشيات الإيرانية اغتالت الاثنين الرئيس السابق علي عبدالله صالح قرب صنعاء، بعد إيقاف موكبه وهو في طريقه إلى سنحان مسقط رأسه، وقتل رميا بالرصاص.

وبعد اغتيال صالح، ارتكبت ميليشيات الحوثي الإيرانية مجزرة في صنعاء إذ قتلت نحو 200 من أسرى قوات حزب الموتمر الشعبي العام، الذي كان يرأسه صالح.

واشتدت حدة المواجهات بين الميليشيات الإيرانية وقوات حزب المؤتمر الشعبي من جهة أخرى، في شارعي الستين والجزائر وميدان السبعين بالعاصمة.

وعلى مدار الأسبوع الماضي، قتل أكثر من 250 شخصا، في تصاعد القتال بين الطرفين في صنعاء، حسبما أفادت مصادر أمنية وعسكرية محلية.

المصدر: سكاي نيوز