مسلح يحتجز رهائن داخل متجر في لوس انجلوس

  • دوليّات
مسلح يحتجز رهائن داخل متجر في لوس انجلوس

قالت الشرطة في مدينة لوس انجلوس الأميركية إن مسلحًا اقتحم أحد متاجر سلسلة تريد جو وتحصن به وربما احتجز رهائن أثناء مطاردة الشرطة له يوم السبت.

وقالت صحيفة لوس أنجلوس إن هذا الشخص أطلق النار على رجال الشرطة الذين كانوا يطاردونه قبل دخول المتجر في الوقت الذي ركض فيه المتسوقون للاحتماء بعد دوي أصوات إطلاق نار داخل المتجر.

وقال باري مونتغومري المتحدث باسم شرطة لوس انجلوس للصحفيين في موقع الحادث "لدينا شخص متحصن بالداخل وهو مسلح ولا يمكننا الدخول في الوقت الحالي.

"نعرف أن هناك أشخاصا بالداخل. ونحن لا نعرف ببساطة عددهم".

وأضاف إن الشرطة تحاول إقناع المشتبه به بالاستسلام وإنهاء هذا الموقف بشكل سلمي.

وأظهرت مشاهد تم تصويرها من الجو في محطات (إن.بي.سي لوس انجلوس) و(سي.بي.إس لوس انجلوس) أشخاصا يفرون من إحدى نوافذ المتجر باستخدام سلم من الحبال وقيام الشرطة بحمل أطفال إلى أماكن آمنة عبر ساحة لانتظار السيارات في حي سيلفر ليك بلوس انجلوس.

وبعد مرور أكثر من ساعة على بدء المواجهة ظهر على شاشات التلفزيون بضع رهائن يغادرون المتجر من الباب الأمامي . وقال بعض الذين هربوا إنهم اختبأوا في الأماكن الخاصة بالموظفين في الجزء الخلفي من المتجر.

وقالت محطة (إن.بي.سي لوس انجلوس) إن امرأة أصيبت بالرصاص داخل المتجر ولكنها تمكنت من الخروج وأضافت أنه ربما مازال عشرات الأشخاص موجودين داخل المتجر في أماكن آمنة.

وقالت المحطة إن المسلح أصيب بالرصاص وإنه يتحدث مع مفاوضي الشرطة.

وذكرت محطة (سي.بي.إس لوس انجلوس) نقلا عن مصدر بالشرطة أنه قبل المواجهة في المتجر قالت تقارير إن المسلح أطلق النار على جدته وصديقته قبل الفرار في سيارته.

المصدر: Agencies