مشروع قرار فرنسي يتبنى موقف لبنان في التمديد لليونيفل

  • محليات
مشروع قرار فرنسي يتبنى موقف لبنان في التمديد لليونيفل

 لا يزال قطوع التمديد لـقوات "اليونيفل" من دون تعديل في الولاية ينتظر ما ستؤول اليه المشاورات السرية بين الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن الدولي في الساعات الفاصلة عن الاجتماع المقرر في الخامسة عصر غد بتوقيت بيروت(العاشرة بتوقيت نيويورك)، بعدما انتهت المفاوضات  حول المشروع الفرنسي الذي جوبه باعتراضات اميركية، وخضع لتعديلات وفق طلب الجانب الاميركي ليجابه باعتراضات من عدد من الدول الاعضاء، لا سيما روسيا والصين وغالبية الدول غير دائمة العضوية، على التعديلات الاميركية، ما دفع بالفرنسيين الى اعداد مشروع قرار جديد يوائم  بين ما هو محل اجماع من غالبية اعضاء المجلس، وبين المقترحات التي فرضتها الولايات المتحدة والتي عاد طاقم البعثة الاميركية ليخفض سقفها بعد اعتراض البعثات الاخرى.

وفي غضون الساعات الاربع والعشرين المقبلة تستنفر الديبلوماسية اللبنانية جهودها مع بعثات السويد والبيرو وهولندا وبولونيا والكويت والاكوادور وساحل العاج التي تشكل مجموعة الدول الاعضاء في مجلس الامن  من اجل الخروج بقرار التمديد للتفويض المعطى للقوات الدولية من دون اي تعديل يطاول المهام او العديد، وهذا ما سيشكل المادة الاساسية في جدول اجتماع وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال جبران باسيل مع المنسقة الخاصة للأمم المتحدة في لبنان بالإنابة  برنيلا دايلر كاردل وسفير روسيا في لبنان الكسندر زاسبيكين غدا قبل ساعات قليلة من انعقاد الجلسة في نيويورك.

وفي هذا الإطار، أفادت مصادر ديبلوماسية "المركزية" أن فرنسا حريصة على الخروج بقرار يتوافق مع المصلحة اللبنانية ابقاء الولاية كما هي معولة على الجو الايجابي الذي احاط بالتفاوض.

المصدر: وكالة الأنباء المركزية