"معجزة" أحبطت الهجوم!

  • إقليميات

حكم على 9 مصريين، اليوم بالسجن مدى الحياة، لادانتهم بالتخطيط لهجوم انتحاري احبط في اللحظة الاخيرة على سياح في معبد الكرنك في الاقصر في حزيران.

وحكمت المحكمة العسكرية نفسها في اسيوط بالسجن 7 اعوام على مصريين اثنين آخرين متهمين مثل التسعة الآخرين، بالتخطيط للهجوم. وقتل مهاجمان قالت النيابة انهما اجنبيان خلال الاشتباك مع الشرطة.

وأحبطت الشرطة المصرية الهجوم الانتحاري الذي استهدف معبد الكرنك الشهير في الاقصر في العاشر من حزيران.

وقد نجح ثلاثة رجال على الاقل مدججين بالاسلحة في الدخول بسيارة اجرة الى مرأب المعبد وعبروا مركز الامن وجلسوا حول طاولة على شرفة مقهى امام حافلات السياح الاجانب.

وابلغ سائق السيارة الذي أثار حديثهم قلقه رجال الشرطة الذين طلبوا من المهاجمين فتح حقائبهم، فما كان من هؤلاء الا ان اخرجوا رشاشاتهم وبدأوا اطلاق النار على الحافلات التي كانت تنزل السياح، كما ظهر في تسجيل فيديو لكاميرا مراقبة.

وبعد تعطل بندقية احدهم نجحت الشرطة في قتله وجرح آخر بينما قام الثالث بتفجير سترته.

وأفاد التحقيق حينذاك ان الهجوم أحبط "بمعجزة" وكان يمكن ان يؤدي الى سقوط عشرات القتلى ان لم يكن الى المئات.

وكان اكثر من 600 سائح في الموقع في الساعة المخطط لها للهجوم الذي لم تعلن اي جهة مسؤوليتها عنه.

المصدر: Agencies