ملف ردم الحوض الرابع إلى الضوء مجدداً

  • محليات
ملف ردم الحوض الرابع إلى الضوء مجدداً

عاد ملفّ ردم الحوض الرابع في مرفأ بيروت إلى الضوء. وتوقّفَت مراجع معنية أمام ما توفّرَ لـ«الجمهورية» من معلومات عن زيارة رئيس الهيئة الموَقّتة لإدارة المرفأ حسن قريطم إلى بكركي اليوم للقاء النائب البطريركي العام المطران بولس صياح حاملاً ملفّاته إليه للدفاع عن قرار الهيئة بردمِ الحوض، حيث مِن المقرّر أن يواجهَه صيّاح بالموقف المتشدّد لممثّلي الأحزاب المسيحية من هذا الملف.

 

وكانت بكركي استضافت اجتماعاً لممثّلي القوى المسيحية التي تتابع هذا الموضوع، وتضمّ كلّاً من: «التيّار الوطني الحر»، الكتائب، «المرَدة»، «القوات اللبنانية»، والطاشناق. وقد أصدرَ المجتمعون بياناً كرّروا فيه الثوابت المتعلقة بمصير المرفأ ودوره.

 

وعلمَت «الجمهورية» في هذا الشأن، أنّ الاجتماع ومضمون البيان الجامع الذي أكّد وحدةَ الموقف من الملف كان رسالةً موجّهة إلى كلّ مَن يعنيه الأمر أنّ الموقف على حاله، وكان رًدّاً على التسريبات التي بدأت تُنشَر في الإعلام، وتدَّعي أنّ أطرافاً في لقاء بكركي بدّلوا مواقفَهم حيال هذه المعارضة لعملية الردم، وليدحضَ كلّ الشائعات في هذا الصدد.

 

كذلك هدفَ الاجتماع إلى التذكير على أنّ تجميد الردم، لا يعني أنّ المسألة قد حُلَّت، وأنّ المطلوب تحريك الملفّ في اتّجاه وضع حدّ نهائي للمشروع والتوافق على مشروع جديد يمنح مرفأ بيروت الدورَ الذي يستحقّه.

المصدر: الجمهورية