مهمة سعودية في بيروت.. ووفد رسمي هذا الاسبوع

  • محليات
مهمة سعودية في بيروت.. ووفد رسمي هذا الاسبوع

كشف مصدر لبناني مقرَّب من الرياض لـ«الأخبار» أن وفداً رسمياً سعودياً سيصل إلى بيروت قبل نهاية الأسبوع الحالي، وذلك في مهمة تستكمل مهمة الموفد الملكي السعودي نزار العلولا الذي زار بيروت الأسبوع الماضي ووجه دعوة إلى الحريري لزيارة الرياض، حيث التقى هناك الملك سلمان بن عبد العزيز وولي العهد محمد بن سلمان (ثلاث مرات)، ودشّن مرحلة جديدة في العلاقة الحريرية ــ السعودية، ستترجم في مؤتمرات الدعم الدولية للبنان، وأيضاً بطريقة تعامل المملكة مع الملف الداخلي اللبناني في المرحلة المقبلة.

وأوضح المصدر أن الرياض قد تبادر إلى سحب سفيرها الحالي في بيروت وليد اليعقوب، على أن تعيد الديبلوماسي وليد البخاري، الذي كان قائماً بالأعمال سابقاً في بيروت، ولكن هذه المرة برتبة سفير إلى العاصمة اللبنانية.

وكشف المصدر نفسه أن زيارة الحريري ارتدّت سلباً على بعض من كانوا يسعون لتأليف لوائح تنافس لوائح تيار المستقبل في العاصمة وطرابلس. وقال إن الموفد السعودي الذي سيزور بيروت سيشدد، كما نزار العلولا، «على وجوب احتواء حزب الله في المرحلة المقبلة، لا خوض معركة «كسر عضم» معه، فنكون أمام مرحلة ربط نزاع جديدة، شبيهة بتلك التي أعقبت عودة الحريري إلى رئاسة الحكومة».

ويضيف المصدر نفسه أن الحديث عن أوامر أو توجيهات سعودية لأي طرف لبناني ليس صحيحاً، ويؤكد أنه منذ عودة الحريري من زيارته الأخيرة للرياض، «صار تنسيقه شبه يومي مع المملكة التي تركت له حرية التصرف بما يراه مناسباً، على أن يكون الهدف اليوم وفي المستقبل هو احتواء حزب الله سياسياً وأمنياً، في لبنان وفي الخارج».

المصدر: الأخبار