موازنة الـ2018 تحت مجهر المجلس النيابي

  • محليات
موازنة الـ2018 تحت مجهر المجلس النيابي

تستأتف الجلسة العامة لمجلس النواب لدرس واقرار موازنة العام 2018 بالاضافة الى مشاريع قوانين موجودة على جدول الاعمال عند الخامسة والنصف عصرا.

الجلسة انطلقت صباحا حيث اعتلى رئيس لجنة المال النائب ابراهيم كنعان المنبر وتلا تقرير اللجنة.

السنيورة:   تحدث الرئيس فؤاد السنيورة فأكد أن "الكهرباء مسؤولة عن 42% من الدين العام"، معتبرا أنه "عندما تصبح الدول مجبرة على الاصلاح فإنه يصبح أشد ايلاما لكثير من المواطنين".
وشدد على أن "الحديث عن ان لبنان افلس غير صحيح وهناك فرص كبيرة من صنع ايدينا". وأكد أنه "لم يعد بامكان تلك السيارة ان تجر تلك المقطورة فليس هناك من بديل غير المسارعة بالتقدم على المسارات الاصلاحية الموازنة".
واعتبر أنه "علينا أن نعيد الاعتبار للوظيفة العامة والمطلوب رفع يد الاحزاب والميليشيات عنها".
ودعا إلى "العمل على ترشيق الدولة وتأمين مقتضيات التعاون ليقوم القطاع الخاص بدوره في تطوير الاقتصاد". 

فضل الله: ثم تحدث عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب حسن فضل الله، الذي اشار إلى أنّ "الموازنة تُبحث تحت ضغط الوقت وهي "سلق بسلق" وهناك خلل فاضح في الحسابات والقيود"، قائلاً: "موازنة 2018 هي موازنة مستعجلة بسبب مؤتمر باريس والحكومة "نيّمت" الموازنة شهرين ونصف الشهر".وأضاف: "نريد أن نعرف كيف تمّ صرف الأموال وهذا يتطلّب أن نقوم كنواب بدورنا ونحن ننتظر تقرير وزارة المال". ودعا إلى "إتمام المناقصات عبر إدارة المناقصات وأيّ مناقصة في الدولة تتم خارجها تكون مشبوهة حتى لو ادّعى من يفعلها أنه يدفع من جيبه". وقال "طيلة الحقبة الماضية مُنعت الإدارة من إنجاز حسابات الدولة المالية إلى أن وُجد القرار في الوزارة الحالية وتمّ إنجاز الحسابات"، وتابع: "نريد أن نعرف كيف تمّ صرف الأموال وهذا يتطلّب أن نقوم كنواب بدورنا"، لافتاً إلى أنّ "التعطيل لم يكن بسبب الأوضاع السياسيّة وملفّ الحسابات كبير جداً ونتمنى ألا يضيع بالدهاليس والحسابات والمحسوبيات السياسية".
وأضاف إلى أنّ "أهمّ دور بعد التشريع هو الرقابة على الحكومة وهذه الأخيرة لا تخاف من الرقابة و"ما بتعمل حساب لأحد"، وتابع: "التفتيش المركزي يقول إنّه يُمنع من قبل الوزارات من الدخول إلى بعض الإدارات فكيف تكون الرّقابة إذاً؟"، وقال: "كجهة مختصّة قمنا بأكثر ممّا هو مطلوب منّا وحان الوقت لتفعيل عمل الأجهزة الرقابيّة".
وتابع "لم يتمكّن أحد من أخذ فاسدٍ إلى السجن لأنّ الدولة من خلال مؤسساتها غير منتظمة والتربية في البلد لطالما كانت على أساس أنّ المحسوبيّة تبرّئ أكبر فاسد في الدولة"، متسائلاً: "أين جماعة الانترنت غير الشرعي؟ يعملون ويقولون إنّهم أقوى من الدولة لأنّهم مدعومون من القوى السياسيّة".

زهرا من جهته، أكد النائب أنطوان زهرا في كلمته خلال جلسة مناقشة الموازنة أن "المجالس النيابية تواكب السلطة التنفيذية بالرقابة والتشريع. نحن فعليا دولة مفلسة، لا يكشف وضعنا المادي الفعلي لان ما توجسنا من النزوح السورية تحول الى نعمة لنا بالتمسك بلبنان ومساعدته". أضاف: "نحن في صدد مناقشة الموازنة من أجل الإستدانة، أقرينا قانون الشراكة بين القطاعين العام والخاص بعد 80 مليار دولار دين، هناك 39 قانون غير مطبق، كم قانون إصلاحي منه من أجل إقتصاد الدولة؟ كيف سننقع الناس بالدولة وما زلنا نجري موازنة إستدانة؟".
وأكد أن هناك "ناس بتكهرب بس نجيب سيرة الكهربا،  فردّ عليه بري بالقول "كهربن!". تابع زهرا "تحديدا القانون الصادر في 2011 الذي أقر 4 بنود والذي كان من المفترض إعادة إعمار معمل دير عمار واستجرار الطاقة من الجية والذوق والبواخر للدعم على 4 سنوات، بأي شروط يمدد لهذه البواخر وعلى مسؤولية من؟".
وقال: "8 سنوات وانتهت المناقصة وما زال معمل دير عمار لم يبن، هل هذا هو الحل للكهرباء الذي وعدنا به؟ هل هذه هي خطة 2010 خطة المن والسلوى بالكهرباء؟. لم نر الشفافية ولا خطة إصلاحية ولا كهرباء، هذا المجلس أقر سلسلة الرتب والرواتب وخلقت إشكالات في القطاع التربوي اي في المدارس الخاصة التي تعود الى مرجع ديني.
أضاف: "في التعليم والطبابة هناك ما يسمى بالرسالة، القانون 515 لا ينص على موازنات لا تقبل المراجعة، لسنا مع تأجيل أو إلغاء حقوق الأساتذة ولا مع ضر أهالي الطلاب، أنا مع القانون 515 ومن يطالب بدعم فليكشف حساباته".
ورأى أن "الدولة لا يجب أن تكون سائبة، من يدفع الضرائب يجب أن تصرف عليه الأموال وليس وضعها في الجيوب، من دون إصلاحات هيكلية لن أوافق على هذه الموازنة وننصح الحكومة بالقيام بخطط للشراكة بين القطاعين والخاص، ولا تتأملوا باستقرار دائم ما دامت سيطرة الدولة على كافة الأراضي اللبنانية غير قائمة، وسياسة الإستدانة سياسة إنتحارية ماليا، وبالرغم من وقف التوظيف نرى توظيفات كبيرة تساهم في زيادة التضخم المالي تحت مسميات أخرى". 

أبو فاعور:  وأمل عضو اللقاء الديموقراطي النائب وائل أبو فاعور أن "تكون الموازنة رغم الملاحظات عليها فجراً جديداً دستورياً ومالياً للجمهورية اللبنانية بعد سنوات طويلة من الإنقطاع عن إقرار الموازنات". ورأى في مداخلته خلال جلسة مناقشة الموازنة، أنّ "ما يجري في ملف المدارس الخاصة لم يعد من الممكن السكوت عنه والمواطن اللبناني أصبح رهينة التعليم الخاص"، لافتاً إلى أنّ "بعض المدارس الخاصة تتصرّف بجشع تجاريّ ووقح تجاريّ وسياسيّ غير مسبوق". وشدد على أنّ "لا بديل عن التعليم الرسمي، فهو ينجح عندما يحظى بإحتضان الدولة". وعتبر أبو فاعور أنّ "تجربة وزارة الدولة لشؤون مكافحة الفساد هي تجربة فاشلة وبائسة بكلّ المعايير ومآلها مآل حزين جداً".
ولفت إلى أنّ "المطلوب إلغاء تكليف وزارة الدولة لشؤون مكافحة الفساد أو تفويضه إلى جهة سياسيّة أخرى لا تكون لديها نفس الإحراجات التي لدى الجهة السياسية التي فوّضت هذا الملف".

فياض: من جانبه، رأى عضو كتلة "الوفاء للمقاومة" النائب علي فياض "أننا في زاوية ضيقة تضيق معها الخيارات، والاستمرار في الحالة التي نحن عليها هو انهيار حتمي". وقال في كلمته خلال مناقشة مشروع الموازنة "خلال جولاتنا الانتخابية نجد أن مواجهة الناس امر صعب جدا، فهم متألمون، والشباب بلا عمل، والمستشفيات الحكومية فضيحة"، لافتا الى أن "لبنان مصنف من الدول ذات الدخل المنخفض في بعض الدراسات. واعتبروا ان القدرة على الاقتصاد يجب ان تكون 34 في المئة، والحقيقة هي 14 في المئة، وهذا يعني ان لبنان يقوم بنصف جهده في جباية الضرائب". وشدد فياض على ان "التهرب الضريبي هو من الجرائم الاقتصادية التي يعاقب عليها القانون، وتقدر خسائر الخزينة من التهرب الضريبي بـ6300 مليار ليرة، وينقسم التهرب الضريبي الى اقسام، منها التهرب من ضريبة الدخل والرسوم العقارية والقيمة المضافة"، مشيرا الى أن "لبنان مصنف في أدنى سلم معيار الحوكمة بين الدول التي تعتمد على معايير عدة منها مستوى الفساد"، مشددا على ان "التهرب الضريبي هو احد اوجه الفساد في لبنان، والحل لا يكون بفرض المزيد من الضرائب، بل بوجوب تحسين النظام الضريبي. ولا بد من اتخاذ مجموعة من الاجراءات، وأبرزها الضريبة التصاعدية". 

الموسوي:  وطالب عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب نواف الموسوي خلال مناقشة مشروع قانون الموازنة "بإعادة النظر في موازنة العام 2018، وقال: "يجب أن تعلن السلطات كافة حالة الطوارئ الاقتصادية".
وأضاف: "نحن دولة تحت خط الفقر تعيش حالة إنكار للحال التي هي عليها، وبات من الضروري ان نواجه هذا المريض بحقيقته عله يتصرف وفق هذا الواقع". 

وعند الثالثة ، رفع الرئيس بري الجلسة على تستأنف عند الخامسة والنصف عصرا.

خلوتان:  وقبيل انطلاق الجلسة، عقدت خلوة بين رئيس المجلس نبيه بري ورئيس الحكومة سعد الحريري وأخرى بين بري والنائب ابراهيم كنعان.

المصدر: Kataeb.org