موراي سعيد بالمرور من اختبارات الملاعب الصلبة

  • رياضة
موراي سعيد بالمرور من اختبارات الملاعب الصلبة

 قطع اندي موراي المصنف الأول عالميا سابقا خطوة أخرى في عودته بعد خضوعه لجراحة أعلى الفخذ بالفوز على مواطنه البريطاني كايل ادموند 7-6 و1-6 و6-4 في الدور الثاني لبطولة واشنطن المفتوحة للتنس ليل الأربعاء.

وسدد اللاعب البالغ عمره 31 عاما ضربة خلفية ليحسم المباراة لصالحه بعد ساعتين ونصف ويخرج المصنف الرابع في البطولة.

وحقق الكسندر زفيريف المصنف الأول نسبة نجاح 82 في المئة من إرساله الأول في مباراة بدأت يوم الثلاثاء وتوقفت بسبب الأمطار ليفوز على التونسي مالك الجزيري 6-2 و6-1.

ونجا ديفيد جوفين المصنف الثالث من مأزق أمام الفرنسي بيير-اوج ايربير ليفوز 6-2 و1-6 و7-6 فيما تغلب الياباني كي نيشيكوري للعام الثاني على التوالي على دونالد يانج بعدما انتصر عليه 6-3 و6-4.

وانسحب نيك كيريوس من البطولة بسبب إصابة أعلى الفخذ لتتلقى استعدادات اللاعب الاسترالي لبطولة امريكا المفتوحة ضربة قوية.

وحافظ موراي وادموند على إرسال كل منهما قبل أن يتبادلا كسر الإرسال لتمتد المجموعة الأولى إلى شوط فاصل حسمه موراي بضربة خلفية واللجوء إلى مشاهدة الإعادة التلفزيونية للتأكد من أنها كانت داخل الملعب.

وانتفض ادموند الذي فاز على موراي بمجموعتين متتاليتين في الدور الثاني لبطولة ايستبورن في يونيو حزيران في المجموعة الثانية وقلص ارتكابه للأخطاء السهلة وكسر إرسال موراي مرتين لتصل المباراة إلى مجموعة حاسمة.

وأنقذ ادموند فرصتين لكسر الإرسال عندما كان متأخرا 4-3 لكن بدا اللاعب البالغ عمره 23 عاما متوترا عندما أطاح بضربة أمامية ثم ارتكب الخطأ المزدوج السابع في المباراة ليحصل موراي على فرصة حسم المباراة.

ويلعب موراي في الدور الثالث ضد ماريوس كوبيل يوم الخميس وسبق للاعب البريطاني الفوز في المواجهة الوحيدة بينهما وكانت في العام الماضي.

وقال موراي الذي خاض ثلاث مباريات في نهاية يونيو لكنه انسحب من ويمبلدون في محاولة لمنح فرصة لنفسه بالتعافي ”أشعر أنني بحالة أفضل عما كنت على الملاعب العشبية وهو أمر إيجابي.

المصدر: Reuters