نائب سوري يتهمّ اعلامية لبنانية بالعمالة.. وعساف تردّ برسالة: منّي الى أحمد شلاش

  • محليات
نائب سوري يتهمّ اعلامية لبنانية بالعمالة.. وعساف تردّ برسالة: منّي الى أحمد شلاش

نشرت الزميلة ريما عساف على صفحتها على فايسبوك وعلى حسابها على تويتر ردّا على صاحب حساب "الشيخ أحمد شلاش" على تويتر (وهو عضو سابق في مجلس الشعب السوري) بعدما وجه اليها تهما بالعمالة على خلفية تقرير أعدته الأحد الماضي استنادا الى ما نشرته مواقع غربية عن مواقع تخزين صواريخ ايرانية في سوريا...

وجاء في ردّ عساف: "في منطق بقايا الديكتاتوريات البائدة، يبدو أن المهنية في العمل الصحافي تهمة تستحق هدر الدم... لذلك لم يتردد أحمد شلاش أو من يدير هذا الحساب على تويتر، في توجيه أقذر التهم وهي تهمة العمالة بحقي على خلفية تقرير مهني اعددته يوم الأحد الماضي واستندت فيه الى صور من الأقمار الاصطناعية نشرها موقع ISI ونقلتها عنه كبريات الصحف العالمية عن موقعين في سوريا لصناعة وتخزين الصواريخ الايرانية. وقد نسبت ما ورد في التقرير الى الموقع المذكور.. وصودف انه بعد يومين من التقرير قصفت اسرائيل الموقعين المذكورين، فتفتقت عبقرية شلاش على تركيبات بحقي عن العمالة لاسرائيل، ووصلت مخيلته الى حياكة سيناريو حقير نسبه الى المخابرات السورية ولم يتردد في زج اسم مخابرات الجيش اللبناني في ادعاءاته. وعليه فإنني وحرصا على مهنيتي ومواطنيتي وسلامتي، أطلب ملاحقة هذا الحساب، كما اطلب توضيحات من الجهات المعنية حول ادعاءات شلاش "الهمايونية".

وفي الختام الى شلاش وأمثاله، طالما بقي أمثالكم من أعداء الحقيقة، وطالما أمعنتم بالغوص في أحقادكم، وكلما "تسلبط" أمثالكم من بقايا زمن كمّ الأفواه الذي ولّى وأنتم غافلون، كلما زادت الحاجة الى اعلام واعلاميين أحرار... ولن نتنازل عن هذا الدور... ولو طق شلش شلاش.

 

المصدر: LBCI