نائب لبناني الاصل يخلف لوبان

  • دوليّات
نائب لبناني الاصل يخلف لوبان

أعلنت مرشحة الرئاسة الفرنسية مارين لوبان تنحيها عن زعامة حزب الجبهة الوطنية اليميني وذلك سعيا منها لتوحيد الشعب الفرنسي استعدادا للجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية.

وقالت لوبان للقناة الثانية بالتلفزيون الفرنسي لم أعد رئيسة للجبهة الوطنية. أنا مرشحة لرئاسة فرنسا.

وتولى اللبناني الاصل جان فرانسوا جلخ ٥٩ عاما تسيير شؤون الحزب بعد تنحي رئيسته. وجلخ صحافي سابق ونائب في البرلمان الاوروبي منذ ايار ٢٠١٤، وأحد نواب الجبهة الوطنية الاربعة.

وقال اليميني جان ماري لوبان امس الثلاثاء إن ابنته مارين، التي تواجه إيمانويل ماكرون في الجولة الثانية من انتخابات الرئاسة الفرنسية في السابع من أيار، كان عليها أن تكون أكثر شراسة خلال الجولة الأولى يوم الأحد الماضي، وأن تقتدي بالرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وكانت لوبان حصلت على 7.5 مليون صوت انتخابي في أكبر نتيجة حققها حزب الجبهة الوطنية اليميني الذي تتزعمه في تاريخه، لكنها لم تنجح في التفوق على ماكرون المؤيد للاتحاد الأوروبي والذي احتل المركز الأول.

ويأتي تدخل والدها بعد إعلانها اعتزامها التخلي عن الإدارة اليومية للحزب الذي أسسه والدها. ويمثل هذا أحدث خلاف بين الاثنين بشأن توجه الحزب مستقبلا.

وقال جان ماري لوبان 88 عاما أعتقد أن حملتها كانت متراخية للغاية. لو أنني في مكانها، لكنت قدت حملة، على غرار حملة ترامب، أكثر انفتاحا وقوية للغاية ضد هؤلاء المسؤولين عن تدهور بلادنا سواء كانوا منتمين لليمين أو اليسار. 

المصدر: الأنوار