نابولي يعود للصدارة

  • رياضة
نابولي يعود للصدارة

أحرز دريس ميرتنز ثنائية أعادت نابولي إلى قمة الدوري الإيطالي، بالفوز 3-1 على ضيفه بولونيا، بينما تلقى إنتر ميلانو هدفا في الدقيقة الأخيرة، ليتعادل مع مضيفه سبال 1-1، لتتواصل مسيرته دون انتصارات في آخر 9 مباريات.
وخسر لاتسيو صاحب المركز الثالث 2-1 أمام ميلان على ملعب سان سيرو، حيث أثار هدف باتريك كوتروني الأول لميلان جدلا بعدما بدا أن الكرة لمست ذراعه قبل دخول الشباك.

واحتسب الحكم الهدف رغم وجود نظام الإعادة التلفزيونية الذي حرم كروتوني من هدف الفوز في الدقيقة الأخيرة على 10 لاعبين من ضيفه كالياري، لتنتهي المباراة بالتعادل 1-1، وتسببت هفوة غريبة من لوكا ريغوني مهاجم جنوة في خسارة فريقه نقطة على الأقل على ملعبه أمام أودينيزي، بعدما خسر 1-صفر.

واستعاد نابولي الصدارة سريعا من يوفنتوس، الذي فاز 2-صفر على ملعب كييفو السبت، بعدما رفع رصيده إلى 57 نقطة من 22 مباراة، متفوقا بنقطة واحدة على الفريق القادم من تورينو.

واتسع الفارق بين يوفنتوس صاحب المركز الثاني ولاتسيو ثالث الترتيب إلى 10 نقاط بينما يتأخر إنتر بنقطتين في المركز الرابع، فيما رفع ميلان رصيده إلى 34 نقطة في المركز السابع.

وتأخر نابولي بشكل مفاجئ بهدف رودريغو بالاسيو بضربة رأس وسط اثنين من مدافعي نابولي، ليمنح بولونيا التقدم بعد 25 ثانية، لكن إبراهيما مباي أدرك التعادل لنابولي عندما حاول إبعاد الكرة عن مرماه لتسكن شباك فريقه بالخطأ في الدقيقة الخامسة.

ووضع البلجيكي ميرتنز أصحاب الأرض في المقدمة من ركلة جزاء في الدقيقة 37، قبل أن يضيف هدفه الثاني في الدقيقة 59 عندما توغل داخل المنطقة وأرسل الكرة في الشباك.

وقال ماوريتسيو ساري مدرب نابولي، الذي كان يعمل في قطاع المصارف قبل تحوله للتدريب: "نهدف لتقديم كرة قدم جميلة تمتعنا وتمتع الجماهير. لو يضمن هذا الانتصارات لنا سيكون أمرا جيدا. لو أردت العمل فقط لبقيت في المصرف حتى الآن".

وابتعد إنتر الذي كان يتصدر المسابقة في ديسمبر الماضي، أكثر عن المنافسة بعد التعادل مع سبال.

وحول فرانشيسكو فيكاري لاعب سبال تمريرة عرضية من جواو كانسيلوفي شباكه، ليمنح إنتر ميلانو التقدم، وبدا أن الضيوف في طريقهم للانتصار الأول في كافة المسابقات منذ الثالث من ديسمبر، حتى وضع ألبرتو بالوتشي ضربة رأس في الدقيقة الأخيرة ليدرك التعادل لسبال.

وتقدم ميلان بعد ربع ساعة من البداية عندما حول كوتروني تمريرة عرضية من ركلة حرة نفذها هاكان شالهان أوغلو في الشباك، لكن الإعادة التلفزيونية أظهرت أن الكرة ارتطمت في ذراعه ومع ذلك لم يطلب الحكم إعادة مشاهدة الواقعة.

وأدرك آدم ماروسيتش التعادل للاتسيو بعدها بخمس دقائق، لكن جياكومو بونافنتورا سجل هدف الفوز لميلان من ضربة رأس قبل نهاية الشوط الأول بدقيقة واحدة، ليمنح فريقه الفوز الثالث على التوالي في الدوري.

واقترب سيموني إنزاغي مدرب لاتسيو من كوتروني في نهاية المباراة وسأله ما إذا كان استخدم يده في تسجيل الهدف، لكن اللاعب أشار إلى كتفه.

ولجأ الحكم للإعادة التلفزيونية 3 مرات على ملعب كروتوني، الأولى عندما منح أصحاب الأرض ركلة جزاء أحرزها مارتشيلو توروتا في الدقيقة 29، ثم ليطرد فابيو بيساكاني لاعب كالياري بسبب تدخل خشن.

وتعادل لوكا تشيغاريني للفريق القادم من سردينيا في آخر تسديدة في الشوط الأول، ليتماسك الفريق حتى الدقيقة الأخيرة عندما أحرز فيدريكو تشيكريني هدفا من ضربة رأس لكروتوني، لكن الحكم تراجع عن قراره وألغاه بعد التشاور مع مساعده.

ومنح هدف فالون بهرامي في الشوط الثاني الفوز لأودينيزي 1-صفرعلى ملعب جنوة، رغم أن الفريق تماسك فيما بعد للحفاظ على الانتصار بعد طرد سامير بعدها بدقائق، حيث بدل الحكم البطاقة الصفراء بحمراء بعد التشاور مع مساعده واللجوء للإعادة التلفزيونية.

وكاد جنوة أن يتعادل قبل النهاية بدقيقتين عندما أرسل عادل تاعرابت تمريرة عرضية وصلت إلى ريغوني، لكنه أهدرها بغرابة.

وواصل فيورنتينا نتائجه السيئة بالخسارة 1-4 على ملعبه أمام فيرونا صاحب المركز قبل الأخير، بينما سحق فيرونا فريق بنيفنتو متذيل الترتيب 3-صفر.

المصدر: Sky News

popup closePierre