هاميلتون الأسرع في تجارب سباق أبوظبي

  • رياضة
هاميلتون الأسرع في تجارب سباق أبوظبي

أبقى لويس هاميلتون بطل العالم أربع مرات فريقه مرسيدس في الصدارة خلال جولة التجارب الحرة الثانية لجائزة أبوظبي الكبرى السباق الختامي لبطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات هذا الموسم متفوقا بفارق ضئيل على سيباستيان فيتل سائق فيراري.

رسم يوضح شكل حلبة مرسى ياس لسباق جائزة أبوظبي الكبرى للسيارات.
وسجل هاميلتون، الطامح لفوزه العاشر هذا العام بعد ضمان تتويجه باللقب في المكسيك الشهر الماضي، أسرع زمن للفة على حلبة مرسى ياس تحت الأضواء الكاشفة وبلغ دقيقة واحدة و33.877 ثانية في الحصة المسائية.

وقال هاميلتون “كان يوما رائعا. أنا سعيد لأن هذا السباق الأخير في الموسم. خضنا الكثير من اللفات اليوم وأحرزنا تقدما جيدا على صعيد توازن السيارة.

”كان أمامنا بعض العمل للقيام به لكنني أشعر أننا سننافس بقوة هنا. التنافس لا يزال متقاربا بعض الشيء لكن ذلك يعجبني“.

أما فيتل، الذي تفوق في التجارب الأولى عندما سجل دقيقة واحدة و39.006 ثانية، فأنهى اليوم خلف هاميلتون بفارق 0.149 ثانية.

وقال فيتل ”كنت قريبا وأعتقد أنني سأكون أقرب غدا“.

ويتطلع الألماني فيتل لأن يصبح أول سائق من خارج مرسيدس في آخر أربع سنوات ينهي المسابقة ضمن أول مركزين في البطولة إذ يتفوق على فالتيري بوتاس بفارق 22 نقطة قبل السباق الأخير.

وتوج كل من هاميلتون وفيتل، بطل العالم أربع مرات مع رد بول، بسباق أبوظبي ثلاث مرات بينما لم يحقق فيراري الفوز بالسباق من قبل.

واحتل رد بول المركز الثالث في جولتي التجارب بعدما وصل ماكس فرستابن (20 عاما) لهذا المركز في الجولة الأولى ثم ناله زميله الاسترالي دانييل ريتشياردو في الجولة الثانية.

واحتل كيمي رايكونن سائق فيراري وبوتاس سائق مرسيدس المركزين الرابع والخامس على الترتيب.

وجاء البرازيلي المخضرم فيليبي ماسا، الذي يستعد لخوض آخر سباق له مع وليامز، في المركز 11.

وقال ماسا ”لم أشعر أن أي شيء كان مختلفا أو غريبا اليوم مقارنة بأي يوم آخر للتجارب لكن ربما عندما ينطلق السباق الأول الموسم المقبل سأفتقد لهذه المقارنة والمنافسة ولأي شيء آخر. أنا مستعد لذلك وأعتقد أن هذا هو الوقت المناسب“.

وستسلط الأضواء أيضا على الصراع على المركز السادس في جدول الصانعين بين تورو روسو ورينو وهاس إذ تفصل ست نقاط فقط بين السادس والثامن حاليا.

واحتل نيكو هولكنبرج وكارلوس ساينز المركزين التاسع و13 على الترتيب مع رينو أما بيير جاسلي سائق تورو روسو فجاء في المركز 15 بينما احتل سائقا هاس وهما كيفن ماجنوسن ورومان جروجان المركزين 16 و20.

وشارك البريطاني الشاب جورج راسل في التجارب الأولى فقط بدلا من زميله في فورس انديا استيبان أوكون وحل في المركز 11 متأخرا بأقل من ثانية عن زميله الآخر المكسيكي سيرجيو بيريز.

وشارك راسل أيضا في التجارب الأولى في البرازيل ويبدو أنه سيكون له دور كسائق بديل في المستقبل.

ومع حسم لقبي السائقين والصانعين باقتناص مرسيدس لقب الصانعين للعام الرابع على التوالي في تكساس الشهر الماضي، لجأت معظم الفرق لاستغلال التجارب كاختبارات مبكرة للعام المقبل 2018.

وقام البعض بتجربة نظام ‭‭'‬‬هالو‭‭'‬‬ لحماية رأس السائق الذي سيستخدم بداية من العام المقبل.

المصدر: Reuters