هاميلتون يستعيد صدارة فورمولا 1 بفوز "معجزة" في المانيا

  • رياضة
هاميلتون يستعيد صدارة فورمولا 1 بفوز

انطلق لويس هاميلتون من المركز 14 ليفوز ”بمعجزة“ بسباق جائزة المانيا الكبرى مع مرسيدس ويستعيد صدارة بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات من سيباستيان فيتل سائق فيراري الذي تعرض لحادث وخرج من السباق.

وكان فيتل، الذي يتأخر الآن بفارق 17 نقطة عن السائق البريطاني بعدما كان في الصدارة بفارق ثماني نقاط، في الصدارة من مركز أول المنطلقين إلى أن تسببت الأمطار في فوضى في اللفات الأخيرة حيث فقد السائق الالماني السيطرة على السيارة ليصطدم بالحواجز أمام جماهير بلاده.

وأنهى هاميلتون حامل اللقب والذي عادل الرقم القياسي بالفوز بسباق المانيا للمرة الرابعة السباق متقدما على زميله الفنلندي فالتيري بوتاس وكيمي رايكونن سائق فيراري.

وقال هاميلتون ”لم أخض سباقا مثل هذا.
”بعد سنوات من السباقات لا تعلم متى ستحظى بسباق أفضل من أفضل سباقاتك على الإطلاق. لكن سباق اليوم كان من بينهم“.

وهذا هو الفوز 66 في مسيرة هاميلتون في فورمولا 1 وبعد دقائق من نهاية السباق هطلت الأمطار بغزارة وسط رعد وبرق كان يمكن أن يتسبب في إيقاف أي سباق.

وقال بيت بونينجتون مهندس سباقات هاميلتون لسائقه عبر دائرة الاتصال بعدما تحولت البداية السيئة إلى أحد أفضل انتفاضات السائق البريطاني في مسيرته الهائلة ”المعجزات تحدث يا صديقي“.

وبدا هاميلتون الذي ألقى بنفسه إلى أحضان أعضاء فريق مرسيدس بالإضافة إلى عناقه الحار من ديتر تسيتشه رئيس مرسيدس-بنز مذهولا مثل الجميع.

وقال ”هطلت الأمطار لتمسح كل الحالة السلبية. هذا يوم مجيد. لا يمكن أن يكون أفضل من ذلك“.

وبعد خسارته أمام فيتل في بلاده في جائزة بريطانيا الكبرى قبل أسبوع عندما انطلق من مركز أول المنطلقين وعاد إلى المركز الأخير قبل أن ينهي السباق في المركز الثاني، نجح هاميلتون في قلب الأمور رأسا على عقب.

وقال في إشارة محتملة إلى رسالة نشرها على حسابه في انستجرام بعد مشكلة سيارته في التجارب التأهيلية يوم السبت ”الحب يتغلب على كل شيء“.

وأضاف بطل العالم أربع مرات الذى تلا صلاة طويلة قبل بداية السباق ”الأمر صعب للغاية من هذا المركز وغير وارد على الإطلاق لكني أؤمن دائما.

المصدر: Reuters