هل فعلا وعد حزب الله بالتخفيف من الخطاب التجريحي لقيادات المملكة؟

  • محليات
هل فعلا وعد حزب الله بالتخفيف من الخطاب التجريحي لقيادات المملكة؟

حظيت جولة رجال الأعمال اللبنانيين في المملكة باهتمام القيادات السياسية ورجال الاقتصاد فضلاً عن رئيس الحكومة.

 

 واستطاع الوفد وفقاً لمعلومات لصحيفة “اللواء” من انتزاع دعم ووعود بدعم استقرار اللبنانيين في دول الخليج، بمبادرات سياسية، تخفّف عن كاهلهم عبء التصريحات والانتقادات وحملات التجريح التي يطلقها اعلاميون محسوبون على فريق سياسي لبناني.

 

فبعد زيارة رئيس مجلس النواب نبيه برّي ووزير الخارجية جبران باسيل، التقى الوفد رئيس “كتلة الوفاء للمقاومة” النائب محمّد رعد في مكتبه مساء أمس الخميس. واستمر اللقاء قرابة الساعة نقل خلاله الوفد لرعد معاناة اللبنانيين من جرّاء التجريح الشخصي لقيادات المملكة وشعبها، وخشية الجالية من قطع أرزاق اللبنانيين.

 

ولمس الوفد وفقاً لمعلومات “اللواء” تفهماً من رعد، لا سيما لأوضاع الجالية في المملكة، وأبلغ الوفد الحرص على أعمالهم وأرزاقهم هناك. وقال عضو الوفد كميل مراد لـ”اللواء” ان الوفد طلب تخفيف الحملات، وسلم البيان الذي يتضمن: عبارات شكراً، عذراً وكفى.

 

وكشف مصدر آخر لـ”اللواء” ان النائب رعد وعد بالعمل لتخفيف التجريح، لا سيما الشخصي، والحملات حرصاً على مصالح اللبنانيين في دول الخليج.

 

واعرب الوفد عن ارتياحه لما سمعه من الرئيس برّي، لجهة حرصه على توطيد العلاقات الرسمية والشعبية بين لبنان والمملكة.

المصدر: اللواء