وقفة تضامنية مع الحاج وحبيش يناشد الرئيس عون

  • محليات
وقفة تضامنية مع الحاج وحبيش يناشد الرئيس عون

نفّذ أهالي بلدة فيع الكورة وأصدقاء وعائلة المقدم سوزان الحاج حبيش، وقفة تضامنية معها أمام كنيسة القديس سمعان العامودي بعد قداس الأحد الإلهي في البلدة رافعين الاعلام التي تحمل صورتها ومضيئين الشموع.

بداية رفعت الصلاة ثم تحدث كاهن الرعية سمعان حيدر، وقال: "نحن اليوم بوقفة صلاة وتضرع من أجل تبرئة المقدم سوزان الحاج التي هي مثال للعنفوان الذي تحتاج إليه قواتنا المسلحة، في الكنيسة نخطئ ونسامح ولكن نحن لا نرى ان الحاج ارتكبت جرما بل كانت دائما الأولى ومثالا اعلى للبنان اينما سافرت لانها ذكية ونزيهة الكف، وهي مثال للموظف الصالح ايضا"، داعيا الى "ان يسود العدل والمحبة العالم بخاصة عند المسؤولين والرؤساء لأن العالم يمشي اليوم بالخطأ وطلب من الله أن يلهم المسؤولين لتعود المقدم الحاج بيننا ولعائلتها".

عبدالله

وألقى رئيس البلدية حنا عبدالله، كلمة قال فيها: "أهالي فيع يدركون تواضع المقدم الحاج رغم التفوق الذي وصلت له محليا وعالميا، وهي تمثل الطموح والصمود ونحن اليوم نرفع الصلاة مع عائلتها حتى يعطيها الرب الصبر والقوة"، مضيفا: "سوزان انت صنعت نفسك بنفسك وتوصلت إلى خدمة بلدك ومجتمعك بأخلاق واستقامة ونطلب أن يعطي الله القوة للقضاء لكي تعودي إلى عائلتك مرفوعة الرأس، الكورة وفية تعتز بك ونحن نثق بالقضاء كي تنالي الحرية".

حبيش

وختاما، تحدث زوجها المحامي زياد حبيش شاكرا الجميع على هذه الوقفة الجامعة وقال: "نحن اليوم امام تحقيقات قضائية، انظروا الى صورة سوزان الحاج والنجوم على بذلتها، هذه النجوم يضعونها اليوم في تحقيق قضائي أمام مخبر لديه جرائم كثيرة اعترف بها"، سائلا: "كيف يمكن للقضاء أن يوقف ضابطا أمام مُخبر كبير هذا لا يجوز"، وقال: "اناشد الرئيس العماد ميشال عون الذي يدرك قيمة الضباط أن يبادر اليوم إلى التدخل لحل الموضوع واخذه على محمل الجد"، مضيفا: "لا يجوز بالقانون توقيف ضابط أمام شهادة مخبر، وحتى اليوم ليعلم الجميع اننا لم نتحرك، اليوم وقفة تضامنية فقط وسوف نتصرف على اساس المراحل اللاحقة".

وختم قائلا: "ان سوزان الحاج ليست متروكة ولن تترك، كلنا إلى جانبها من فيع وصولا إلى عكار"، مضيفا: "نحن مقبلون على مرحلة انتخابات والامور ستمشي كما يجب".

المصدر: Agencies