وهاب: القاعدة وداعش من رحم الإخوان المسلمين

  • محليات
وهاب: القاعدة وداعش من رحم الإخوان المسلمين

أبرق رئيس حزب التوحيد العربي وئام وهاب الى سفراء الدول الأوروبية المعتمدين في لبنان، معلنا "وقوفه الى جانب جميع الدول الأوروبية في حربها على الإرهاب"، وداعيا إياهم الى "طرد كل من يحرض على الكراهية من أراضيها، وفي طليعتهم قيادات "الإخوان المنافقين" الذين يقومون بتغذية الإرهاب والتطرف".

ومما جاء في البرقية: "نعلن عن وقوفنا الى جانب جميع الدول الأوروبية في حربها على الإرهاب، مرحبين بكل مبادرة أوروبية لطرد كل من يحرض على الكراهية من أراضيها، وفي طليعتهم قيادات "الإخوان المسلمين" الذين يقومون بتغذية الإرهاب والتطرف ويمارسون كل أشكال التحريض على الكراهية والإرهاب.فالإرهاب ليس فعل يقتصر على ممارسة العنف وحسب بل هو نهج فكري صنعته عقول شريرة مملوءة بالحقد على الإنسانية ومشحونة بالرغبة العمياء والقتل والتدمير. هذا ما تمارسه بالفعل جماعة الإخوان المنافقين منذ عشرينات القرن الماضي، أما تنظيم "القاعدة" وداعش وغيرها من التنظيمات الإرهابية الأخرى فلقد ولدوا من رحم جماعة الإخوان التي تتغذى على العنف والتطرف والإرهاب. قد يكون مهما مقاومة الإرهاب عبر ملاحقة هذا الإرهابي المضلل أو ذاك، ولكن الأهم من كل ذلك مواجهة الفكر الذي يروج للارهاب إن كان داخل المسجد أو عبر مواقع التواصل الإجتماعي أو المنزل أو في أي مكان في العالم.إن التحدي الذي نواجهه اليوم جميعا هو القضاء على إيديولوجية الفكر والتطرف التي تروج لها جماعة الإخوان المنافقين والضلال الذي يدعون إليه وهذا هو الأخطر.لذا نؤكد وقوفنا الى جانب الدول والشعوب الأوروبية في هذا الوقت العصيب الذي يعلن فيه الإرهاب استهدافه لأوروبا وحضارتها وشعوبها". 

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام