الكتائب اللبنانية - آخر الأخبار المحلية والعربية والدولية

Nametag

فيليبس: لبنان بلد مثالي لتصوير فيلم جيمس بوند

إعتبر الصحافي والكاتب البريطاني جون فيليبس أن "لبنان بلد مثالي لفيلم جيمس بوند، ففيه المناظر الطبيعة والجغرافية لأجمل فيلم قد يصور لجيمس بوندي، وفيه المغامرة والإثارة. حدث كهذا يعيد السياح الى بلد الارز". لكن الفيلم الجديد لجيمس بوند وعنوانه Shatterhand يصور حاليا في جنوب إيطاليا. ويقول فيليبس للوكالة الوطنية للاعلام: "يصور الفيلم رقم 25 لجيمس بوند العميل البريطاني 007 حاليا في ماتيرا اجمل مدن جنوب إيطاليا وسيعرض في خريف هذا العام وسيكون مختلفا، فهو يراعي التغير المناخي. علما أن مخرج الفيلم كيري فوكونغا، المعروف بموقفه البيئي الصارم أصر على أن يركب بطل فيلمه الجديد السيارة الكهربائية". وتعتبر ماتيرا من أقدم المدن الموجودة في العالم، وهي مدرجة ضمن قائمة اليونسكو للتراث العالمي بسبب منازلها المنحوتة في الصخور، وتلقب بمدينة الحجارة في إيطاليا. فيها مناظر فريدة، وتعتبر من أهم مواقع التراث العالمي والجذب السياحي في جنوب البلاد". ويشير فيليبس الى انه "الفيلم الاهم بين الـ 25 فيلما، فهو يصور حاليا بتقنية عالية ويستخدم في التصوير اسلحة متعددة وقذائف اللهب وسيارات مصنوعة خصيصا للفيلم". ويقول: "سيقود جميس بوند فى الفيلم المقبل سيارة "أستون مارتن" الكهربائية، والتي يصل سعرها إلى 250 ألف جنيه إسترليني. وتعد هذه السيارة واحدة من 155 سيارة كهربائية صنعتها الشركة البريطانية. كما هو معروف، الفيلم هو الجزء الأخير للنجم العالمي دانيال كريغ، الذي خاض بطولة عدد من أجزاء السلسلة في السنوات الماضية، والتي كانت بدايتها فيلم "Casino Royal" عام 2006، و"Quantum of Solace" عام 2008، وفيلم "Skyfall" عام 2012، نهاية بفيلم "Spectre" عام 2015". يذكر أن هذه هي المرة الأولى التي تشارك بها ماركة "أستون مارتن" في أفلام بوند بطراز كهربائي، على امتداد تاريخها الطويل الذي يتخطى 50 عاما، حين ظهرت سيارات أستون مارتن للمرة الأولى في جزء بعنوان Goldfinger، بطولة النجم شون كونري، تبدو القصة الجديدة للفيلم امتدادا للفيلم الأخير "سباكتر".