الكتائب اللبنانية - آخر الأخبار المحلية والعربية والدولية

لبنان أَخَذَ عِلْماً برسائل بومبيو الخشنة... ماذا بعد؟

رغم «العاصفة» التي شكّلها الهجوم الأعنف على الإطلاق الذي شنّه وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو من بيروت و«بلا قفازات» مستهدفاً «حزب الله» وإيران، فإنّ أوساطاً مطلعة ترى أنّ «الرسائل الخشنة» التي وجّهها رئيس الديبلوماسية الأميركية لن تترك تشظياتٍ على الواقع السياسي الداخلي و«ستاتيكو الواقعية» الذي يحْكمه، وإن كان تَعمُّد واشنطن قرْع طبول المواجهة التصاعُدية مع الحزب وطهران من لبنان يعني عملياً أن الأخير بات يسير على «حبلٍ مشدود» أوّله كيفية الحفاظ على «بوليصة التأمين» لاستقراره الداخلي في غمرة «صراع الفيلة» في المنطقة الذي تشكل إيران أحد «جبهاته المحتدمة» والذي ترتبط به «بلاد الأرز» عبر «حزب الله»، وآخِره التحديات الكبيرة التي تطلّ من «الخاصرة الرخوة» المالية - الاقتصادية والتي تَتَشابَك «وصْفاتُ» معالجتها مع التعقيدات السياسية بأبعادها الاقليمية - الدولية.

التمييز يتحكم بمشاركة اللبنانيات في الشأن العام

تحظى الوزيرات الأربع في الحكومة اللبنانية بحصة كبيرة من الاهتمام بحكم كونهن من الجنس اللطيف وليس انطلاقاً من الحقائب التي يتولينها. ومع أصغر هفوة يمكن أن ترتكبها إحداهن توضع تحت المجهر، مقارنةً مع أخطاء زملائهن من الوزراء. وفي حين تقول وزيرة الشؤون الإدارية مي شدياق، إنها تعمل نحو 16 ساعة يومياً لإنجاز ملفاتها، ترى مسؤولة تتولى منصباً كبيراً في وزارة حساسة، تتحفظ على ذكر اسمها، أن «تحدي النساء في الشأن العام ليس مجرداً من منظومة كاملة تحكم البلد». وتضيف في حديث لـ«الشرق الأوسط»: «مهنياً لم أشعر بأنني امرأة عندما توليت منصباً إدارياً في الفئة الأولى، شعرت بأنني مسؤولة في الشأن العام، لكن التحديات فرضت عليّ إثبات نفسي بمجهود أكبر مما يحتاج إليه الرجل. فالعيون تتفتح على كل ما تقوم به المرأة، ولتحجيمها يجري تكبيلها بواجباتها الأسرية للبرهان على أنه لا يمكن الاعتماد عليها، مع أنها قادرة على الجمع بين مسؤوليات الأسرة والعمل».

بعد تعرّض مواطن للدغة أفعى... وزارة الصحة توضح وتحذّر!

أكد المكتب الإعلامي لوزير الصحة العامة الدكتور جميل جبق، في بيان، أن المعلومات عن خطورة حالة مواطن تعرض للدغة أفعى "مبالغ فيها ومغلوطة"، معلنا ان "حال المريض في تحسن مستمر منذ تلقيه العلاج والذي أمنته دوائر وزارة الصحة". وذكر أنه سجل خلال اليومين الماضيين أربع حالات دخول إلى المستشفى من جراء لدغات الأفاعي وجميعها مستقرة. وجاء في البيان: "تناقلت مواقع وصفحات سوشال ميديا منشورا يفيد تعرض أحد المواطنين للدغة أفعى وأن حاله خطرة وقد سيقت معلومات مبالغ فيها ومغلوطة، توضيحا يهمنا تأكيد ما يلي: