الكتائب اللبنانية - آخر الأخبار المحلية والعربية والدولية

بالأرقام - الوضع الاقتصادي "مظلم"!

لم يعد من المفيد، أو أقله من المنطق الاستمرار في دفن الرأس في التراب، وتالياً تجاهل الأزمة المالية العميقة التي بلغت الخطوط الحمر، وباتت تُهدّد الاستقرار المالي والنقدي، وتضاعف من حدّة الأزمة الاقتصادية المستمرة منذ العام 2012، المؤسسات الدولية، كما الجهات المحلية اللبنانية المعنية بالشأنين الاقتصادي والمالي تحذر من تفاقم مؤشرات مخاطر الوضع المالي نتيجة هذا التراكم والتنامي الكبير في الدين العام، وتالياً في عجز الموازنة. الأرقام شواهد على الوضع المالي المزري الذي لم يعد تنتفع معه الجراحات العلاجية الموضوعية، إنما أضحى بحاجة إلى معالجة قيصرية ولو كانت اثمانها موجعة للبعض.

Advertise with us - horizontal 30