الكتائب اللبنانية - آخر الأخبار المحلية والعربية والدولية

خاص: رنده علم تعود و...لا تهجى!

بعد انجابها مولودًا جديدًا منذ حوالى الشهرين، استعادت المخرجة رنده علم كامل نشاطها تقريبًا، من اجل العودة الى الساحة الإخراجية بين الكليبات والمسلسلات الدرامية، وقد علم kataeb.org ان اتفاقا تمّ بينها وبين الفنانة المصرية أنغام بهدف تصوير اغنية خليجية بعنوان "لا تهجى"، وذلك في مناطق لبنانية مختلفة. الأغنية من كلمات العاليه، الحان ياسر بو علي، توزيع عصام الشرايطي، وهي من ضمن البوم "راح تذكرني" الصادر عن شركة روتانا. ومع الشركة عينها، تستعد لتصوير كليب لموهبة غنائية جديدة، يتمّ اختيار اسم نهائي لها كي تنطلق رسميًا. وعلى صعيد الدراما، تستكمل "علم" تحضيراتها لتصوير مسلسل تلفزيوني جديد مع المنتجة المنفذة ميّ ابي رعد وشركة G8 Production، بعنوان مبدئي "بيني وبينك"، كتابة وليد زيدان، تحاول فيه أبي رعد خلق أسلوب تشويقي مختلف عبر مجريات الأحداث، يدخل في الإطار البوليسي، الى جانب الحب والرومانسية. القصة تبدأ بعد وقوع حادث سير مُروّع سيُغيّر حياة البطل (الممثل كارلوس عازار)، ليقلبها رأسًا على عقب، فتبدأ من بعده الأحداث التي تتضمن جريمة قتل، وقصة غرامية لافتة في شكلها ومضمونها. العمل سيُعرض على شاشة الـ LBCI، ويُستكمل راهنا كاستيغ اختيار الممثلين المشاركين. اشارة الى ان آخر كليب صوّرته علم، كان مع الفنانة نيللي مقدسي، بعنوان "كنت اتمنى"، من كلمات والحان جوزف جحا، توزيع باسم رزق.

المرّ يترأس جلسة انتخاب رئيس المجلس ونائبه وهيئة مكتبه: للعمل على انقاذ لبنان من ازماته

توافد النواب المنتخبون الى ساحة النجمة بعيد الساعة العاشرة من صباح اليوم ولا سيما الوجوه الجديدة منهم، للمشاركة في جلسة انتخاب رئيس المجلس ونائبه وهيئة مكتب المجلس. ويذكر ان رئيس السن النائب ميشال المر سيترأس لدقائق أول جلسة انتخابية لمجلس 2018، قبل أن يعود رئيس مجلس النواب نبيه بري إلى مقعده ومطرقته للمرة السادسة على التوالي، خلال 26 عاماً. وأعلن النائب ايلي الفرزلي، قبل الدخول الى مجلس النواب: "اذا انتُخبت نائبا للرئيس فهذا تصحيح لخطأ تاريخي". من جهته ردّ المرشح لنيابة رئاسة المجلس انيس نصار على الفرزلي بالقول "انا أقول العكس". واشار الى ان حظوظه "ضئيلة ولكن يجب ان يكون هناك من يقول لا".

ظريف: تصريحات بومبيو تستند إلى أوهام قديمة

وصف وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف اليوم الأربعاء تصريحات وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو بشأن إيران بأنها "عارية عن الصحة "وتستند إلى أوهام قديمة" وقال إن واشنطن باتت رهينة لجماعات ضغط.وقبل يومين قال بومبيو إن واشنطن قد تفرض عقوبات على إيران إذا لم تحجم نفوذها الإقليمي والعسكري واتهم طهران بدعم جماعات مسلحة في دول مثل سوريا ولبنان واليمن.وقال ظريف إن بومبيو كرر مزاعم قديمة ضد طهران "بلهجة أقوى وأقل تهذيبا". وأضاف في مقابلة مع التلفزيون الرسمي "بومبيو وغيره من المسؤولين الأميركيين يعيشون في أوهام قديمة... لقد أصبحوا رهائن لجماعات ضغط فاسدة".