الشرق الأوسط

نيمار يحمل آمال البرازيل في المباراة الحاسمة أمام صربيا

بعد أن هيمن النجم البرازيلي نيمار على العديد من العناوين السلبية بالصحف في الأيام القليلة الماضية، لا شك في أنه يطمح لتغيير الصورة لصالحه عندما يحمل آمال المنتخب البرازيلي في مباراته الحاسمة المقررة غدا (الأربعاء) أمام نظيره الصربي على ملعب «أتكريت أرينا» بموسكو في الجولة الثالثة الأخيرة من مباريات المجموعة الخامسة في بطولة كأس العالم 2018 لكرة القدم المقامة بروسيا.

سنة قوى 8 آذار لن يمثّلوا في الحكومة الجديدة؟

أكد القيادي في تيار "المستقبل" النائب السابق ​مصطفى علوش​ "استبعاد سنة قوى 8 آذار من ​الحكومة​ ​الجديدة​"، مشيراً إلى "المستقبل لا يرغب في توزيرهم لأنه مضرّ وليس مفيداً"، مضيفاً "قبلنا بحزب الله لأنه أمر واقع، لكننا لسنا مستعدين للقبول بأطراف هي عملياً نتاج الحزب".وعن المعلومات حول توزيع المقاعد السنية الخمسة، اعتبر علوش في تصريحات لصحيفة "الشرق الأوسط"، أن "الحديث عن أنهم سيكونون من حصة رئيس الحكومة المكلف ​سعد الحريري​ هو كلام منطقي"، مشيراً إلى أن "لا شيء وارداً عن منح كتلة الوسط المستقل وزيراً سنياً باعتبار أن المقاعد السنية موزعة بين المستقبل ورئيس الجمهورية إلا إذا كان رئيس الجمهورية ​ميشال عون​ سيعطي وزيراً مسيحياً".في المقابل، شددت مصادر «الوسط المستقل» على أن «من حق الكتلة أن تتمثل بوزير» بالنظر إلى أن الكتلة تتألف من أربعة نواب، مشيرة في تصريحات لـ«الشرق الأوسط»، إلى أن ميقاتي «كان طالب بوزير من حصته في الاستشارات النيابية»، مشددة على أن توزيره «حق للكتلة، ولا خلاف إذا كان مسيحياً أم مسلماً؛ كون طائفة الوزير ستكون مرتبطة بكيفية دوران الحصص في الخلطة الحكومية على القوى السياسية».

loading