العربية

رئيس البلدية جثة... قيّدوه وضربوه حتى الموت!

عثرت الجهات الأمنية السعودية، الثلاثاء، على جثة رئيس المجلس البلدي في بريدة ابراهيم الغصن وقد فارق الحياة نتيجة تعرضه للضرب وقد قيدت يديه وألقي به في أحد الأحواش شمال بريدة. وتعمل الجهات الأمنية على تتبع الفاعلين وتحوم الشكوك حول بعض العمالة الذين يشتغلون لدى رئيس المجلس البلدي في أعمال متعددة. ووجدت جثة الغصن في أحد المواقع القريبة من منزله في شمال بريدة بالقرب من معارض السيارات. ابراهيم الغصن والذي يعمل كمحامي وترأس هيئة المحامين بالسعودية نعاه العديد من المحامين في تغريدات على تويتر. ولا تزال الجهات الأمنية تتبع الجناة في تحرك سريع حيث تم اكشتاف حادثة القتل صباحا وقد وجدت بعض الأدلة التي تعمل عليها الشرطة في منطقة القصيم.

Time line Adv
loading