أوبك

النفط يهبط من أعلى مستوياته في 3 سنوات لكن طلبا قويا يدعم السوق

هبطت أسعار النفط من أعلى مستوياتها في ثلاث سنوات مع إقبال المستثمرين على مبيعات لجني الأرباح لكن طلبا قويا يدعم الأسعار قرب 70 دولارا للبرميل، وهو مستوى لم تشهده السوق منذ إنحدارها في 2014. ويلقى النفط دعما من تخفيضات انتاجية تقودها دول أوبك وروسيا ومن طلب قوي وسط تحسن في نمو الاقتصاد العالمي. وأظهرت بيانات أن واردات الهند، ثالث أكبر مستهلك للنفط في العالم، ارتفعت بحوالي 1.8 بالمئة في 2017 إلى مستوى قياسي بلغ 4.37 مليون برميل يوميا مع زيادة البلاد مشترياتها من الخام لتغذية توسعات في طاقات التكرير.

باركليز: السوق ستتحسن أكثر إذا التزمت أوبك وروسيا بمستويات إنتاج 2017 بعد الربع الأول

قال بنك باركليز إن التزام منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وروسيا بمستويات إنتاج عام 2017 بعد الربع الأول من عام 2018 سيؤدي بشكل أساسي إلى المزيد من التوازن بين العرض والطلب في السوق بنحو 400 ألف برميل يوميا (مع تساوي باقي العوامل) وسيشكل خطرا صعوديا لتوقعاته لأسعار النفط في النصف الثاني من 2018. أضاف باركليز ”نتوقع ردا من إنتاج النفط الصخري، الذي قد ينمو مجددا بما يتراوح بين 400 و500 ألف برميل يوميا إذا بلغ متوسط سعر خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 60 دولارا للبرميل“.

loading