إضراب

صفقة تهدد اساتذة وطلاب LIPA.. والاهالي في اعتصام مفتوح

اعتصم اساتذة ثانوية الآباء الانطونيين - LIPA واهالي التلاميذ امام مبنى المدرسة في بعبدا بعد تداول خبر تأجير او بيع مبنى من الحرم الى ثانوية عبد القادر التي اقفلت ابوابها في بيروت.واكد الاهالي انهم في اضراب مفتوح حتى تنفي الادارة الخبر لما فيه من تداعيات سلبية على الاساتذة والتلاميذ.واشار اساتذة LIPA الى انهم عرفوا ان هناك تعاهدا بين مدررسة الاباء الانطونيين وثانوية عبد القادر لتأجير او بيع مبنى من المدرسة ورفضوا هذا الاجراء رفضا قاطعا كونه يعرّض والتلاميذ والطلاب للتشرد، ختم احد الاساتذة قائلا "نطالب المسؤولين في الامانة العامة لمدارس الانطونية بتوضيح هذه الصفقة".

الى الطلاب...انتظروا الخامسة من عصر الثلثاء!

أعلن الاساتذة الثانويون المتمرنون البالغ عددهم 2173 استاذا الاضراب لمدة 3 أيام بدءا من صباح يوم الثلاثاء 9 تشرين الاول وحتى مساء الخميس 11 تشرين الأول 2018. وعليه فإن أكثر من ثلثي الجسم التعليمي في القطاع التربوي الثانوي سيدخل الاضراب وذلك بسبب عدم تجاوب المسؤولين مع مطالبهم المتمحورة حول الدرجات التي استحقوها و معاشاتهم الشهرية . علما أن الاضراب قابل للتحول الى اضراب مفتوح بحال لم يتم التعامل بجدية مع مطالب الاساتذة ما يعتبر ضربة موجعة لرابطة التعليم الثانوي التي يعتبرونها متخاذلة بحقهم وضربة للتعليم الثانوي الرسمي .

loading