اسرائيل

امين اسكندر يردّ على افتراءات جريدة الأخبار!

رداً على المقال الذي صدر مؤخراً في جريدة الأخبار والذي تضمّن إتهامات كاذبة ومفبركة وافتراء متعمد، فقد أدلى الأمين العام لجمعية "طور لبنون" المهندس أمين اسكندر على أثر ختم التحقيقات وثبوت براءته من كافة التهم الموجهة إليه، بالبيان التالي: اننا نفتخر بلبنانيتنا وبهويتنا المسيحية وسنظل نناضل من أجل قضية المجتمع المسيحي الحر. بناء عليه نحن نحذر الكافة من المساس بسمعة الشرفاء. وإذ أزف للجميع بأن التحقيقات قد ختمت بشكل نهائي وقد ترسخت برائتي من أية تهمة تتعلق بالعمالة دون توقيفي كما زعم في المقال! وكما قد سطعت الحقيقة بأن نشاط جمعية "طور لبنون" هو أبيض وناصع كما ثلج لبنان. إن نشاطنا يندرج ضمن إطار استنهاض اللغة السريانية المقدسة كي نثبّت تجذر شعبنا بتاريخه الحضاري، وكل نشاطاتنا ذات عمق ثقافي وديني وإيماني مسيحي وجارية بالتنسيق مع الكنيسة المارونية، وإن أي زج للغة السريانية ضمن مخططات إسرائيلية هو خلط مرفوض وفيه تعدٍّ على مقدساتنا بغية فرض هويات قومية أو غيرها من عقائد "الإنصهار والتذويب".

Jobs
loading