الأمم المتحدة

دي ميستورا يستقيل؟!

ذكرت العربية نقلا عن مصدر رسمي رفيع المستوى في الأمم المتحدة، السبت، أن المبعوث الأممي ستيفان دي ميستورا سيقدم استقالته في منتصف نيسان القادم لأسباب شخصية حسب المصدر. وبحسب معلومات خاصة لـ"العربية" فإن من بين المرشحين لخلافة دي ميستورا وزيرَ الخارجية البوسني السابق حارث سيلاديتش الذي يجيد العربية، أو سيغريد كاغ رئيسة منظمة حظر الأسلحة الكيمياوية التي نجحت في تجريد النظام من سلاحه الكيمياوي بقرار أممي. جاء ذلك بعد انتهاء اليوم الأول من المحادثات السورية الجديدة في جنيف، حيث قال المبعوث الدولي إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، أمس الجمعة، إنه لا يتوقع معجزات ولا حتى انهيارا للمفاوضات. وأكد أنه ينبغي على روسيا و إيران و تركيا عقد المزيد من المحادثات بشأن وقف إطلاق النار في سوريا في أقرب وقت ممكن من أجل السيطرة على الوضع "المقلق" على الأرض. ويتوسط دي ميستورا في جولة محادثات سياسية جديدة هي الخامسة في جنيف ، لكن لا يتوقع أن تحقق تقدما كبيراً، في حين من المفترض أن تهدف المحادثات المنفصلة التي ترتبها روسيا وإيران وتركيا- في أستانا عاصمة كازاخستان إلى ضمان وقف إطلاق النار.

خلف استقالت من منصبها

اعلنت الأمينة العامة للأسكوا ريما خلف استقالتها من منصبها، بعد طلب الأمين العام للأمم المتحدة سحب تقريرها الذي يدين إسرائيل بالعنصرية. وقالت خلف عقب تقديم استقالتها: "ان التقرير صدر ولم يعد بالامكان سحبه، وما جرى هو طلب سحبه فقط عن الموقع الالكتروني للاسكوا". وطالبت خلف "الدول الاعضاء باتخاذ الاجراءات اللازمة لمعاقبة اسرائيل فالتقرير يشكل سندا قانونيا".

loading