الامتحانات الرسمية

هل يمتنع الأساتذة عن تصحيح الامتحانات الرسمية؟

انتظر أساتذة اللغة العربية أن يتخذ المدير العام للتربية فادي يرق إجراءً بشأن المسابقة التي روّجت لكتاب أحد أعضاء لجنة المادة في الامتحان الرسمي، فإذا بجميع أساتذة التعليم الثانوي يفاجأون، صباح السبت الماضي، بتعميم يلزمهم بالمشاركة في أعمال التصحيح، ويهددهم بالعقوبة إذا تخلفوا عن الحضور. أما الاعتراض فنابع من غياب نص قانوني يجيز الإلزامية، لكون هذا العمل اختيارياً، ورفض لغة التهديد في التعميم. وكان يرق قد طلب من الأساتذة الحضور إلى مراكز التصحيح المعتمدة في الامتحانات الرسمية في المحافظات وفق مكان سكنهم الأساسي، والمشاركة إلزامياً في أعمال التصحيح بمعدل لا يقل عن 50 مسابقة يومياً كل في مجال اختصاصه. وقال يرق «إنّه على ثقة بالحس الوطني لدى الجميع ومدى التزامهم بالمسؤولية»، مؤكداً تنفيذ ما ورد في هذا التعميم تحت طائلة اتخاذ التدابير المسلكية بحق المتخلفين عن المشاركة.

Advertise
loading
popup closePierre