البطريرك مار بشارة بطرس الراعي

الراعي للسياسيين: انتقلوا من المصالح الخاصة الى العامة عندئذٍ تتألّف الحكومة سريعاً

دعا البطريرك الكردينال مار بشاره بطرس الراعي المسؤولين السياسيّين الى الانتقال من مصالحهم الخاصّة إلى المصلحة العامّة، مصلحة الشّعب، ومن الارتباط أو الولاء لهذه أو تلك من البلدان، إلى الولاء للبنان وسيادته وكرامته وحياده الإيجابي وعلاقاته البنّاءة مع كلّ الدول.وقال الراعي في عظته في عيد سيّدة الإنتقال - الديمان: "عندئذٍ تتألّف الحكومة سريعًا وتباشر بإجراء الإصلاحات في الهيكليّات والقطاعات الحيويّة، والنهوض بالاقتصاد والشّؤون الإجتماعيّة، وترتيب شؤون المواطنين. وهكذا يحافظ لبنان على رسالة العيش معًا أديانًا وثقافات وحضارات، ويبقى عنصر سلام في المنطقة".

Time line Adv

الراعي من شحتول: نلتمس شفاعة مريم لبناء حضارة المحبة والسلام

ترأس البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي الذبيحة الالهية في كنيسة سيدة القلعة في شحتول، لمناسبة الذكرى المئوية الاولى لظهور النور في كنيسة البلدة، وعاونه المطرانان انطوان نبيل العنداري ورفيق الورشا والاب بول أصاف وكاهن الرعية الاب طوني بو عساف.حضر القداس النواب: شوقي الدكاش، روجيه عازار، نعمة افرام وفريد هيكل الخازن، بالاضافة الى رؤساء بلديات ومخاتير وشخصيات سياسية ودينية وابناء البلدة والجوار.بعد الانجيل المقدس، ألقى البطريرك الراعي عظة بعنوان "ها منذ الآن تطوبني جميع الأجيال لأن القدير صنع بي العظائم" (لو 1: 48-49)"، قال فيها:"منذ مئة سنة وأجيال شحتول والمنطقة تعطي الطوبى لأمنا مريم العذراء، هنا في مزار سيدة القلعة العجائبية. وها نحن اليوم توافدنا لإحياء الذكرى المئوية الأولى لظهور شعاع من مغارة المزار عند انتهاء الحرب العالمية الأولى سنة 1918، كما روى الآباء والأجداد في شحتول العزيزة والمنطقة، ولانتاج الاحتفالات بعيدها".

Jobs
Advertise with us - horizontal 30
loading