التسوية

الجسر: الأوضاع في المنطقة ولبنان تتّجه نحو التسوية

أكد عضو كتلة المستقبل النائب سمير الجسر لـصحيفة "الجمهورية" الاستمرارَ في الحوار بين المستقبل وحزب الله في العام الجديد، معلِناً أنّ الجلسة المقبلة ستُعقد في السابع من شهر كانون الثاني المقبل. وأبدى الجسراعتقاده بأنّ الأوضاع في المنطقة ولبنان تتّجه نحو التسوية، وقال: "عندما نرى المشهد في سوريا اليوم بعد قرار مجلس الأمن الدولي وعملية تبادل المقاتلين والجرحى ما بين الزبداني والفوعة وكفريا، والتي تمّت بهذه السرعة وبالتسهيلات الحاصلة، نلاحظ أنّ شيئاً ما يتحرّك بسرعة. وفي الوقت نفسه نعتقد أنّ الوضع في لبنان يتّجه نحو التسوية، صحيح أنّ فترة الأعياد عَلّقت الحراك المتّصل بالاستحقاق الرئاسي، لكن أتصوّر أنّ الاتصالات ستُستأنَف بعد العيد".

أبو فاعور: التسوية مستعصية بسبب منطق من «بعدي الطوفان»

أكّد وزير الصحة وائل أبو فاعور أن «التسوية الرئاسية تبدو اليوم مستعصية اليوم بسبب بعض من أمزجة وحسابات، وبسبب بعض من منطق أنا ومن بعدي الطوفان»، معتبراً أن «ما يسعى إليه وليد جنبلاط مع الرئيس سعد الحريري والرئيس نبيه بري، هو وضع حد لهذا التدهور الحاصل في مؤسساتنا وفي حياتنا« داعياً الى أن «تتغلب مشيئة التسوية السياسية على كل العقبات«.

Time line Adv
loading
popup closePierre