الجزائر

فولكسفاغن تؤسس مشروعا مشتركا مع سوفاك الجزائرية للتجميع المحلي

قالت شركة فولكسفاغن إنها أسست مشروعا مشتركا مع شريكتها الجزائرية في مجال المبيعات شركة سوفاك بهدف تجميع السيارات في الجزائر وذلك للوصول إلى طاقة إنتاجية تبلغ أكثر من 100 سيارة يوميا اعتبارا من ربيع 2017. وأضافت الشركة الألمانية أنها ستملك حصة أقلية في المشروع المشترك سوفاك برودكشن اس.بي.ايه الذي سينتج سيارات تحمل العلامات التجارية من إنتاج فولكسفاغن وفولكسفاغن للسيارات التجارية وسيات وسكودا. وقال الرئيس التنفيذي لفولكسفاجن جوزيف باومرت في بيان "اختارت مجموعة فولكسفاغن مشاركة سوفاك برودكشن اس.بي.ايه نظرا لأننا تعاوننا بشكل ناجح لأعوام طويلة. "بالنسبة لنا، هذا خطوة منطقية نحو زيادة مبيعات السيارات في الجزائر على المدى الطويل." وتقول فولكسفاغن إن سوفاك شريك لها في مجال المبيعات منذ عام 2001 وإنها باعت 30 ألف سيارة جديدة عن طريق سوفاك في عام 2015 .

أوبك تحذر من عواقب سلبية لعدم تنفيذ اتفاق الجزائر

قال الأمين العام لمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) محمد باركيندو إن عدم تنفيذ الاتفاق الذي جرى التوصل إليه في الجزائر في أيلول لخفض إنتاج النفط الخام سيأتي بعواقب سلبية على قطاع النفط الهش بالفعل. وقال باركيندو خلال معرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول (أديبك) "مازلت على يقين بأنه قد تم استيعاب الرسالة وأن العواقب واضحة وأن تجربة العامين الأخيرين جلية." وأضاف "عدم تنفيذ اتفاق الجزائر بالكامل وفي الوقت المناسب سيأتي بعواقب سلبية على وضع القطاع الهش بالفعل." وهبطت أسعار النفط أكثر من النصف في العامين الأخيرين بفعل تخمة المعروض العالمي وهو ما أضر بميزانيات منتجين رئيسيين. ومنذ أعلنوا عن نيتهم لخفض الإنتاج إلى نطاق بين 32.5 و33 مليون برميل يوميا في أعقاب اجتماع الجزائر تنامى الخلاف بين أكبر مصدري الخام في العالم.

loading