الجماعة الإسلامية

تسمية الشارع باسم مصطفى بدر الدين تستفزّ الجماعة الاسلامية

تواصلت اليوم التصاريح الشاجبة لتسمية شارع في الغبيري باسم مصطفى بدر الدين القيادي في حزب الله والمتهم باغتيال الرئيس رفيق الحريري .النائب السابق عن الجماعة الإسلامية عماد الحوت اعتبر بعد زيارته وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق أنّه ليس من المناسب، لا بالتوقيت ولا بالشكل، إعلان تسمية شارع في بيروت باسم أحد المتهمين باغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري، بغضّ النظر عما إذا كانت المحكمة الدولية ستدينه أو ستحكم ببرائته، في الحكم النهائي، وأنّه استفزاز لا يتحمّله لبنان لمشاعر جزء كبير من اللبنانيين.

الحوت: ما دمنا لا نتكلم بالمعايير فلن نصل إلى قانون مشترك

أكد النائب عماد الحوت أن "التعارض في المصالح بين القوى السياسية هو العائق الأساسي أمام صدور قانون جديد للانتخابات، فطالما ليست هناك جهة محايدة أو حاكمة تنظم العلاقة بين هذه القوى باتجاه المصلحة المشتركة وليس توازن المصالح الخاصة، فسنبقى في هذه الدوامة. وشدد لصحيفة "السياسة" الكويتية على أن "الأصل أن يدفع رئيس الجمهورية باتجاه الاتفاق على معايير قانون الانتخاب، ثم الذهاب إلى كتابة هذا القانون، لأن ما يحصل حالياً هو محاولات من جانب كل فريق سياسي لتقسيم الخارطة النيابية بناء لمصالحه ولحجم كتلته، وما دمنا لا نتكلم بالمعايير، فلن نصل إلى قانون مشترك."

loading
popup closePierre