الحرارة

امطارٌ في الداخل وحرّ على الساحل.. والطوفان يوم الخميس

تسيطر على الحوض الشرقي للبحر الأبيض المتوسط حالة عدم استقرار سريعة يتخللها مرور السحب المدارية المغبرّة وارتفاعاً بدرجات الحرارة على الساحل، ورياحاً شرقية ناشطة في الشمال اللبناني والسوري، وجنوبية شرقية في البقاع والجنوب، ومن المتوقع ان تتساقط الأمطار يومي الثلاثاء والأربعاء مع عواصف رعدية، على الجبال وبعض المناطق البقاعية بعد ظهر الثلاثاء، فور انحسار الرياح الشرقية وهبوب الرياح الغربية التي ستغذي السحب المدارية بالرطوبة.يستمر هذا الوضع حتى يوم الأربعاء ليلاً وتشهد بعض المناطق الداخلية امطاراً محلية وتتهيأ الأجواء لوصول منخفض جوّي غزير الأمطار نحو شرق تركيا، سيتمدد جزءٌ منه نحو سوريا ولبنان وشمال الأردن وتبدو ساعات امطاره في لبنان تقارب الثلاثين ساعة مع عواصف رعدية وتساقط للبرَد.

غبار ابيض في لبنان وامطار متفرقة

تستمر حالة عدم الاستقرار حتى يوم الاثنين المقبل بحيث تتأثر جنوب تركيا بمنخفض جوّي بارد يترافق مع اوّل نزول قطبي سيؤثر على المنطقة بهبوط حاد بدرجات الحررة وتساقط للأمطار الغزيرة.تترافق حالة عدم الاستقرار التي تشمل الحوض الشرقي للبحر المتوسط وحوض البحر الأحمر مع هبوب الرمال من الربع الخالي نحو الشمال، فتتشكل طبقة غبارية بيضاء، تغطي قسماً واساعاً من الدول العربية، ما ينعكس سلباً على الهطولات، لكن، بين الحين والآخر، تقاوم الرياح الشمالية الغربية الرطبة هذا الوضع، وتساهم باحتكاكها بالسحب المدارية بتشكّل عواصف رعدية متواصلة وتساقط غزير للأمطار والبرَد، الأمر الذي شهدته مناطق بقاعية شرقية وغربية ومناطق شمالية يوم امس، وسيستمر هذا الوضع خلال الأيام المقبلة بشكلٍ غير شامل، باختصار، عندما نكون تحت سيطرة السحب المدارية الدافئة والمغبرة، يكون تساقط الأمطار عشوائي اي حيث يكون تأثير الرياح الغربية اكثر.

loading