الحرس الثوري الايراني

"شهر رمضان سيكون الأعنف في سوريا"

اشارت مصادر دبلوماسية عربية لـ«الشرق الأوسط» الى إن إيران القلقة من تنامي النفوذ الروسي على الأرض السورية، لا سيما بعد أن وضع الروس يدهم على مدينة تدمر، استنفرت قواتها للاستيلاء على ريفي حلب ودمشق، حيث يخوض الحرس الثوري الإيراني معارك شرسة في خان طومان وحندرات في حلب، لافتة إلى أن شهر رمضان القادم سيشهد تصعيدا غير مسبوق من قبل النظام وحلفائه في أكثر من منطقة في سوريا.

إيران تتوعّد: سننتقم لقتلانا

بعد الخسائر التي مُنيت بها القوات الإيرانية في قرية خان طومان جنوب غربي حلب يوم الجمعة الماضي، توعد محسن رضائي وعلي شمخاني، وهما اثنان من كبار المؤسسة العسكرية الإيرانية، اليوم الاثنين، بالانتقام لضحاياهم الذين بلغوا 80 بين قتيل وجريح، حسب المواقع الإيرانية الرسمية.

Time line Adv
Advertise with us - horizontal 30
loading