الحكومة

بري يعتذر من اللبنانيين..

تناول رئيس مجلس النواب نبيه بري في لقاء الأربعاء النيابي اليوم، مع النواب التطورات في لبنان والمنطقة. وركز على الأخطار التي تحدق بلبنان جراء ما يجري على مستوى المنطقة وكذلك تحدث عن ما جرى في الايام الأخيرة. ونقل النائب علي بزي عن الرئيس بري انه "يعتبر ان زيارة نتنياهو الى روسيا هي اكبر من خطيرة مما يتطلب من جميع اللبنانيين التنبه والتشبث بالوحدة". أضاف:"هناك كلام قيل كثيرا في الصالونات وفي الشاشات حول ما يحصل في الفترة الاخيرة. ويهم دولة الرئيس بري ان يقول انه دائما لم يكن السبب مثل النتيجة وفي طبيعة الحال هو لم يطلب إعتذارا بل المطلوب تقديم إعتذار الى اللبنانيين، كل اللبنانيين للاهانات والإساءات التي حصلت. ودولة الرئيس بري يمتلك من القوة والشجاعة والوعي والوطنية والأمانة والحرص على كل اللبنانيين ما يدفعه ان يقدم إعتذارا الى كل اللبنانيين الذين لحق بهم أذى على الأرض، على الرغم ان الجميع يعرف ان لا الرئيس بري ولا حركة "أمل" لهام علاقة من قريب او بعيد بما حصل على الأرض. ودولته كان يعمل دائما خلال الأيام القليلة الماضية من اجل منع التحركات والتظاهرات والسيارات وقد اتصل بالقيادات الأمنية عبر المسؤول الامني في حركة "أمل" وبالجيش من اجل الحفاظ على مصالح البلاد والعباد وعدم التعرض للواطنين في اي منطقة من المناطق".

هل ستتأثر الحكومة بما يجري؟

اعرَبت مصادر سياسية عن اعتقادها انّ هذا الجو المتأزم ستصيب شظاياه الجميع، ولن يكون العهد بمنأى عن التداعيات، وكذلك الحكومة التي ستتأثّر حتماً بما يجري، ربّما بلجوءِ اطرافٍ سياسية الى مقاطعتها أو حتى الاستقالة منها. ولم تنفِ المصادر او تؤكّد إنْ كان وزراء «أمل» في هذا الوارد.

Advertise
loading