الحكومة

Advertise

فرنجية: على الرئيس أن يتنازل لحل الأزمة الحكومية

أكد عضو "التكتل الوطني" النائب طوني فرنجيه أن عتبه على العهد ينطلق من أن "المشكلة الأساسية ليست بوزير بالزائد أو وزير بالناقص لأن المؤشرات السياسية والاقتصادية والأمنية تتراجع والهجرة تتضاعف فيما تتضاءل الفرص"، وقال: "عدم تطبيق الطائف بحذافيره أوصلنا إلى الأزمة الحكومية الحالية، التي يجب أن تتم معالجتها بتنازل الرئيس عن أحد المقاعد الوزارية والمبادرة بالحل". أضاف فرنجيه خلال لقاء حواري مع طلاب الماجيستير في جامعة القديس يوسف في بيروت، أدارته الصحافية سكارليت حداد، وحضره مدير كلية الحقوق والعلوم السياسية في الجامعة الدكتور كريم إميل بيطار ومسؤول ماجيستير التسويق والتواصل السياسي في معهد العلوم السياسية الدكتور باسكال مونان: "على رئيس الجمهورية دعوة جميع اللبنانيين ليتوحدوا حول لبنان المؤسسات والمحارب للفساد لأن كل المؤشرات تشير إلى تردي الأوضاع فيه".

Time line Adv
loading