الدولار

اليوان الصيني يهبط لأدنى مستوى أمام الدولار منذ 10 سنوات

هبط سعر اليوان الصيني إلى 6.97 مقابل الدولار الأمريكي، خلال عمليات التداول، صباح الثلاثاء، في آسيا، وهو أدنى مستوى له منذ ايار 2008. وانخفضت العملة الصينية أكثر من 9% مقابل الدولار، منذ كانون الثاني الماضي؛ متأثرةً برفع أسعار الفائدة في الولايات المتحدة، والمخاوف بشأن صحة الاقتصاد الصيني، والحرب التجارية بين البلدين. ويتجه سعر صرف العملة الصينية للتراجع إلى ما يقارب 7 يوان مقابل الدولار، والذي يُنظر إليه على أنه عتبة نفسية رئيسة للمتعاملين، ويمكن أن يكون السبب وراء تجدد الهجمات من الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب. ونقلت "سي إن إن" عن كيفن لاي، الاقتصادي في بنك الاستثمار "دايوا كابيتال ماركتس" ومقره هونج كونغ: "سيُطرد المستثمرون من منطقة راحتهم.. عندما يتجاوز الدولار عتبة الـ7 يوان، سترى الكثير من ضغوط البيع". ويمكن للهبوط الحادّ في سعر صرف اليوان أمام الدولار أن يُحدث اضطراباً شديداً في مفاصل الاقتصاد الصيني والأسواق المالية.

الدولار يعوض خسائره مع انحسار موجة هبوط الأسهم

ارتفع الدولار بما يعكس ثقة المستثمرين في الاقتصاد الأميركي على الرغم من الانتقادات التي وجهها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) وهبوط الأسهم الأميركية. واستقر مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأميركية مقابل ست عملات كبرى عند 95 يوم الجمعة، انخفاضا من أعلى مستوى سجله خلال الشهر عندما بلغ 96.15 يوم الثلاثاء.

loading