السفارة اللبنانية

قراصنة روس يخترقون سفارات في أوروبا من بينها السفارة اللبنانية!

شنّ أخيراً قراصنة وهاكرز من روسيا، هجوماً إلكترونيا على عدد من السفارات الأوروبية، من خلال إرسال بريد إلكتروني إلى جداول بيانات "إكسيل" باستخدام وحدات ماكرو خبيثة، وعند فتح الملف المرفق الخبيث، فإن ذلك يسمح للهاكرز بالسيطرة الكاملة على أجهزة كمبيوتر تلك السفارات من خلال برنامج التحكم من بعد الشهير "TeamViewer". ووفقاً لتقرير جديد صادر من مؤسسة "Check Point" للأبحاث، فإن القراصنة الروس تسللوا إلى حواسب عدد من السفارات في أوروبا عبر إرسال مرفقات ضارة متخفية في صورة وثائق رسمية من وزارة الخارجية إلى مسؤولي تلك السفارات، حيث ضمت قائمة السفارات التي عانت الهجوم الإلكتروني إيطاليا ونيبال وكينيا وليبيريا وبرمودا و لبنان وغيرها، في بعض الدول الأوروبية. ولجأ الهاكرز، كما جاء في موقع "ذا فيرج" التقني، إلى إرسال ملفات مايكروسوفت إكسيل للمسؤولين في تلك السفارات مع وحدات ماكرو خبيثة يبدو أنها قد نشأت من وزارة الخارجية الأميركية، وبمجرد الفتح من المستخدم يتيح للقراصنة التحكم الكامل في أجهزة تلك السفارات من بعد، من طريق "TeamViewer". ولا يبدو أن الهجوم الإلكتروني يحظى بدعم الحكومة الروسية أو له دوافع جاسوسية، بالنظر في قائمة الدول التي كانت تستهدفها، حيث استهدفوا أيضا عدداً من المسؤولين الحكوميين فى عديد من الهيئات المالية، بالإضافة إلى تأكيد التقرير أن الهاكرز استهدفوا متحدثين روساً

loading